15:49 pm 12 مايو 2019

الأخبار فساد أهم الأخبار

مستشفى جنين الحكومي بلا أطباء !

مستشفى جنين الحكومي بلا أطباء !

رام الله/
أخلت نقابة الأطباء في الضفة الغربية مستشفى جنين الحكومي من الأطباء، وهددت بإخلاء جميع مرافق وزارة الصحة من الأطباء في حال لم يوفر أمن السلطة الحماية للمؤسسات الصحية والكوادر الطبية.
يأتي ذلك بعد الاعتداء على أحد الأطباء وتحطيم قسم الاستقبال في مستشفى جنين الحكومي، ضمن الحالة الفلتان الواسعة في الضفة الغربية.
وحسب بيان نقابة الأطباء، فإن الاعتداء من مجموعة من الشبان أدى لإصابة الطبيب بكسرٍ في عظام يده.
وأشارت النقابة إلى أن الأطباء لن يعود إلى عملهم إلا بعد توفير قوة حماية على مدار الساعة أمام المستشفى.
وأكدت أن هذه القرارات جاءت بعد المطالب المتكررة للنقابة بتوفير قوة حماية للمستشفيات تطبيقًا لقرار الحكومة السابقة بتشكيل هذه القوة والذي لم ينفذ إلى الآن".
وقالت النقابة " على المواطن المتضرر التعامل مع لجنة الشكاوى العليا في نقابة الأطباء ولجانها الفرعية في جميع المحافظات، وهناك وحدة شكاوى في وزارة الصحة، وهذه جميعها تابعة للأمين العام لمجلس الوزراء، أو اللجوء إلى القضاء الذي نحترمه".



ورغم ما تصرفه السلطة على موازنة الأجهزة الأمنية باعتبار أن دورها الوظيفي أمني فقط، إلا أن هذه الأمن يعمل لحماية أمن الاحتلال وملاحقة المقاومين والنشطاء والفصائل، فيما ينتشر الفلتان الامني والاعتداء على المؤسسات والمراكز الصحية وتوفير الأمن والأمان للمواطنين.
وتسجل محافظات الضفة الغربية نسب مرتفعة جداً من عمليات القتل والاعتداء وإطلاق النار والملاحقة، من عناصر تابعة لأمن السلطة وخاصة جهازي الأمن الوقائي والمخابرات، أو زعران حركة فتح، أو أشخاص مقربين من أمن السلطة أو متنفذين في السلطة.
ويقول الناطق الإعلامي باسم نقابة الأطباء الدكتور رمزي أبو يمن إن حوادث الاعتداء على الأطباء تكررت بشكل كبير في الفترة الأخيرة، وكان يجب على وزارة الصحة والأجهزة الأمنية تطبيق قرار مجلس الوزراء السابق بوجود قوة مشتركة من الأجهزة الأمنية لحماية المستشفيات والمؤسسات الصحية.
وأضاف " "بدلًا من خلق قانون المساءلة الطبية الذي لا يتناسب مع الواقع كان الأولى حماية الكوادر الطبية حتى تقوم هذه الكوادر بعملها على أكمل وجه ولا تترك البلد وتخرج، هذه مؤسسات دولة يجب على الوزارة حمايتها".

مواضيع ذات صلة