20:17 pm 23 مايو 2019

الأخبار انتهاكات السلطة أهم الأخبار

أمن السلطة يعتقل مقاول من داخل حفل إفطار اتحاد المقاولين بنابلس

أمن السلطة يعتقل مقاول من داخل حفل إفطار اتحاد المقاولين بنابلس
اقتحمت قوة أمنية حفل إفطار جماعي كان ينظمه اتحاد المقاولين الفلسطينيين في نابلس شمالي الضفة الغربية مساء اليوم، وقامت باعتقال أحد المقاومين من وسط القاعة، ما أحدث ضجة وتلاسن بين المقاولين وقوات الأمن.

 

وذكرت مصادر صحفية أن مشكلة كبيرة دبت في حفل افطار لاتحاد المقاولين الفلسطينيين بنابلس، حيث دخلت قوة أمنية واعتقلت أحد المقاولين بسبب قضايا شيكات مرتجعة.. وتطور الأمر بين الطرفين حتى تدخل المحافظ ونائبته وجهات عليا للسيطرة على الأحداث.

 

ولم تصدر أي مسؤول رسمي توضيحا للحادث، فيما ساد السخط بين المقاولين، الذي اعتبروا الأمر إهانة كبيرة لهم، خاصة خلال شهر رمضان المبارك.

 

يشار إلى أن حفل إفطار نقابة المهندسين في نابلس شهد أمس أيضا حالة لغط وتعارك بين موظفي منتجع الجاردنز الذي استضاف الحفل.

 

وقال المنتجع إن النقابة أخلت بالاتفاق ودعت عدد أكبر من المتفق عليه للحفل، ما تسبب بخلل كبير.

 

من جهتها ردت النقاب في بيان صحفي مؤكدا أنها لم تتجاوز العدد المتعاقد عليه مع المنتجع، وكان دخولهم بموجب بطاقات خاصة، لكن اتضح ان المكان لا يتسع لأكثر من العدد المتفق عليه.

 

وأوضحت أن المنتجع لم يكن جاهزا لاستقبال المهندسين، حتى أن بقايا الطعام كانت لا تزال متروكة من اليوم السابق، ولم تكن عدد الطاولات والكراسي تكفي، بل أذن المغرب ولم يكن العاملون قد وضعوا حتى أدوات الطعام أمام الصائمين.

 

أما بخصوص توزيع الطعام، فقالت النقابة إن أمر يصعب علينا وصفه إذ اصطف الضيوف في طوابير عند مكان توزيع الطعام في محاولة الحصول على شيء منه، مما أدخلنا كنقابة في حرج كبير أمام ضيوفنا ومنهم ضيوف شرف غادروا المكان دون تناول أي طعام، وهذا خلق توتراً كبيراً بين جميع الحاضرين.

 

وعن خلفية الاشكال الذي حصل وتعرض خلاله أحد المرافقين لأحد المهندسين لمحاولة اعتداء ومدى مسؤولية أمن وحراسة (المنتجع) وأية أطراف أخرى في الموضوع فيجري التحقق منها وستتم متابعتها حسب الأصول، وفق النقابة.