17:27 pm 16 يونيو 2019

الأخبار فساد أهم الأخبار

(فيديو) الناطق باسم فتح: البلد تحكمها اليوم عصابة وتعرضت لمحاولة اغتيال

(فيديو) الناطق باسم فتح: البلد تحكمها اليوم عصابة وتعرضت لمحاولة اغتيال
قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح والناطق الرسمي باسمها أسامة القواسمي إن البلد تحكمها اليوم عصابة، وأنه تعرض لمحاولة اغتيال جبانة من قبل أمين سر حركة فتح في وسط الخليل عماد خرواط الذي كان يقود مجموعة من المسلحين.

 

وأضاف القواسمي أنه لولا تدخل نحو 200 ل300 عنصر من الأمن الوقائي والأمن الوطني والاشتباك مع المسلحين واعتقال عدد منهم لاحقا، لكان حدثت مجزرة كبيرة وكارثة.

 

وخلال اجتماع عائلي كبير حضره وجهاء وأفراد عائلة القواسمي في ديوان العائلة بالخليل جنوبي الضفة الغربية، قال أسامة القواسمي في كلمة له: "لقد كنت لحظة بلحظة وانقطعت عن الذهاب للعمل من أجل انهاء المشكلة والمحافظة على السلم"، في إشارة للمشكلة بين هشام القواسمي وعماد خرواط، وتبادل الاتهامات بينهما، ومحاولة اطلاق النار على هشام قبل يوم.

[embed]https://www.facebook.com/alaa.qawasmi/videos/10158542487891040/UzpfSTEyMjgxNDQwNDQ2MDkyODoyMzM2MDM5MzYzMTM4NDEw/[/embed]

وقال أسامة القواسمي: "بالأمس كنا حوالي 30 شخصا نجتمع عند الأخ أبو الفهد من أجل حل المشكلة، وسيتحدث الأخ أبو الفهد عن فحوى اللقاء، وبينما كنت في الاجتماع جاءني اتصال مع عماد خرواط، وسألني أين اتواجد فقلت له إنني في المسبح لحل المشكلة، فقال انا قادم إليك في بيتك للحديث على انفراد وحل المشكلة، فركبت سيارتي وتحركت للمنزل، وخلال ذلك اتصلت ببعض الاخوة وعرفت بوجود تحرك ما مشبوه حول البيت، وعندما وصلت امام المنزل جاءني مثلم وقال اين هو أسامة القواسمي فأشرت له للخلف، هو لم يعرفني لأنني جئت من مكان لم يتوقعه، ثم نظرت فإذا هناك حركة مشبوهة".

[embed]https://www.facebook.com/alaa.qawasmi/videos/10158542487891040/UzpfSTEyMjgxNDQwNDQ2MDkyODoyMzM2MDM5MzYzMTM4NDEw/[/embed]

وتابع الناطق باسم فتح في كلمته أمام لقاء عشائري كبير في ديوان عائلة القواسمي في الخليل "دخلت للبيت واتصلت على الأخ سعيد النجار والوقائي فأرسلوا قوة كبيرة من أكثر من 200 أو 300 جندي، فورا، وبعد قليل بدأ الاشتباك امام المنزل، وجاء بعدها الناس من حارة الشيخ ومن كل مكان، ولولا التدخل الصارم من الأمن الوطني والأمن الوقائي واعتقال أكثر من 8 أشخاص ومصادرة أكثر 12 قطعة سلاح بعد اطلاق النار على البيت، كان ممكن أن تكون مجزرة،.. تخيلوا لو تأخروا دقيقة واحدة مع وصول الشباب وصار اشتباك، كان يمكن أن تحدث كارثة في هذه البلد، لكن قضاء الله وقدره ان كانت النتائج على هذه الموضوع".

 

وأضاف "الموضوع أكبر مما يتخيل البعض أننا نريد ان نرسل له رسالة، والذي يأتي على رأس قوة ملثمة مسلحة بأكثر من 20 قطعة سلاح، ولا يوجد أي مشكلة بيني وبينه شخصية مطلقا ونهائيا، وانا كنت مع كبار العائلة نحاول حل المشكلة، لان عواقبها خطيرة ونحن أبناء البلد ونعرف النتائج".

 

وقال الناطق باسم فتح أسامة القواسمي "من جاء على بيت فايز القواسمي "والده" كان يريد اغتيالي، هذا ليس بيت جواسيس.. لقد في بيتنا يتم التحقيق مع الجواسيس والعملاء".

 

وأضاف "في هذا البيت تربينا على النضال، ولا يأتينا واحد خارج عن القانون وكل القيم ليقود مجموعة مسلحين مثلمين للهجوم علينا.. إذا أردت أن ترسل المسلحين فلترسلهم لمكان آخر الجميع يعرفه".

 

وشدد القواسمي على أن المشكلة ليست بين عائلة القواسمي وحركة فتح "التي انا المتحدث الرسمي باسمها، وافتخر بذلك... فلا يزاود علينا أحد بالوطنية، وكلنا وطنيين في هذا البلد بغض النظر عن الانتماء الحزبي".

 

وقال القواسمي "لا يحق لأحد خارج عن الأخلاق والقيم أن يتطاول علينا في هذا البلد ويخلق هذه الفتنة دون سبب".

http://shahed.info/?p=7060

وأضاف الناطق باسم فتح "من يحكم البلد اليوم هم عصابة,, ونحن لم نخلق لتحكمنا عصابة ولا نقبل بذلك، ولا نقبل لأحد أن يتطاول على بيتي أو عرضي".

 

وأكد أسامة القواسمي أنه "لا يمكن حل المشاكل بالرصاص، فليس أسهل من الحصول على السلاح، واذا كل قبيلة ستأتي بخمسة قطع.. فلنرحل افضل من البلد".

 

وقال: "ماذا يريدون منا في هذا البلد.. نطخ على بعض.. حارة تحت وحارة فوق.. عمرنا ما سمعنا بهذا الامر إلا حديثا".

https://www.facebook.com/issaamro2012/posts/10156095805362633