11:18 am 5 يوليو 2019

الأخبار تقارير خاصة فساد أهم الأخبار

مسلحون يوزعون بيانا ضد مدير شرطة طولكرم "الفاسد"

مسلحون يوزعون بيانا ضد مدير شرطة طولكرم "الفاسد"
وزع مسلحون بيانا لكتائب شهداء الأقصى يتوعد مدير شرطة محافظة طولكرم  شمال الضفة الغربية عزام جبارة الليلة الماضية، يتهمه بتلقي الرشاوي والتستر بغطاء الأجهزة الأمنية وغطاء الوطنية.

 

وقالت كتائب الأقصى في البيان: "إن المرحلة الصعبة التي تمر بها قضيتنا الفلسطينية تتطلب منا جميعا الوقوف في خندق واحد للمواجهة وتحصين جبهتنا الداخلية وتنظيفها من المارقين والعابثين ومقاولي الوطنية ومحاربة الفساد وهو السبب الرئيسي في الشرخ الداخلي الفلسطيني".

 

ومن هذا المنطلق، وجه البيان رسالة لجبارة، واصفا إياه ب"المرتشي الجبان المتستر بغطاء أجهزتنا الأمنية وغطاء الوطنية".

 

وقال البيان إن "هذا الشخص الفاسد قد تمادي بفساده وشره بمحافظة طولكرم، والجميع يعلم بطرق استغلاقه للقضايا وحلها، والذي أصبح يملك أموالا وعقارات ومحال على مدير شرطة شريف أن يملكها في هذا الوقت القياسي، مستغلا منصبه وحاجة بعض الناس له".



وتابع البيان "للأسف هناك بعض من يسمون أنفسهم عناوين لهذه المحافظة وبعض أصحاب المصالح المشبوهة والأثرياء الذين يدفعون رواتب شهرية للمدعو عزام جبارة بما لا يقل عن خمسة آلاف شيقل شهريا للتغطية على فسادهم وأعمالهم المشبوهة، والذين سوف نقوم بنشر أسمائهم قريبا، ولا نخشى في وطننا ومحافظتنا بالله لومة لائم".

 

وطالبت كتائب الأقصى في بيانها السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس ورئيس الوزراء محمد اشتية ومدير عام الشرطة اللواء حازم عطا الله باتخاذ الإجراءات السريعة بحق جبارة، وبحق كل من يتعاون معه لأننا على ثقة بهم وبعملهم، فالوضع أسبح لا يطاق ولن يكون للصبر مكان أكثر من ذلك.

 

وأضاف البيان "نحن نعتبر أننا في مرحلة جديدة وحدية تمر بها قضتنا، ولن تغلق فيها ملفات الفساد، وننوه أن لدينا وثائق مصورة عن ملف الفساد الذي قدم بحق جبارة لمحكمة الفساد، وكيف تم اغلاقه والتستر عليه".

 

وتابع "لقد آن الأوان لتأخذوا الإجراءات المناسبة بحق هذا الشخص لأن الصبر منا قد نفذ وسيكون لنا الفعل وليس القول وطولكرم بها من الرجال من يحميها ويحافظ عليها من أمثاله والمحاكم الشعبية والثورية ستقوم بدورها في حال تقصيركم".