15:33 pm 18 أكتوبر 2019

الأخبار فساد أهم الأخبار

ما فائدة "التحسيس" إذا كانت المريضة بدون واسطة !

ما فائدة "التحسيس" إذا كانت المريضة بدون واسطة !

نجحت وزيرة الصحة من حيث لم تحتسب في اثارة قضية الكشف المبكر عن سرطان الثدي ومدى أهمية ذلك في محاربة المرض واكتشافه في مرحلة مبكرة.


لكن الأهم أن تكون منظومة الصحة والعلاج كل متكاملة، فمئات المرضى الذي بلغ المرض بهم مراحل متقدمة، يتسولون العلاج على أبواب السلطة الفلسطينية، فيما مسؤولي السلطة ومقربيهم يتلقون العلاج في المشافي الإسرائيلية رغم توقيف تحويلات العلاج للمواطنين.


https://shahed.info/?p=8502


الناشط الحقوقي فريد الأطرش نقل معاناة مواطنه فقيرة من المرض مناشدا المسؤولين وخاصة وزيرة الصحة مي كيلة متابعة حالتها.


وكتب الأطرش على صفحته بفيسبوك: "بدي احكيلكم بأن موضوع حسسي ع حالك قبل ما يحسسوا عليكي انا ما علقت عليه لانو واضح انو الوزيرة حكت بشكل عفوي وخانها التعبير ، وايضا كل عمليات التوعية بسرطان الثدي مهمة بس إذا ما كان في إجراءات سريعة للفحص والعلاج السريع بتصفي كلها شعارات" .
وتابع قائلا: "في مواطنة بعرفها منيح من هذه البلاد حست حالها وحسوها منيح وبين معها سرطان في الثدي راحت ع مستشفى حكومي وحكالها الطبيب روحي اعملي فحوصات بمستشفى حكومي ثاني حكتلوا اعطيني كتاب أو ورقة حكالها روحي بتلاقي اسمك هناك وكل الفحوصات ، طبعا راحت ما لقت اشي ، وعملت فحوصات جديدة ع حسابها ، وراحت ع المطلع وتبين انها بحاجة عاجلة لعملية بكرة قبل تفشي المرض لا سمح الله ، ذهبوا ليحصلوا على تحويلة من المستشفى الحكومي الأخصائي غير موجود ليوم الاثنين ولازم يشوفها ويشوف إذا بتنعمل العملية في المستشفى الحكومي والا لا وإذا لا بتتحول".


وأضاف الأطرش قائلا "طب مش المطلع مستشفى متخصص وبتحول عليه وزارة الصحة وين المشكلة طب مش بتحكوا عن الاهتمام بسرطان الثدي والا بس شعارات ، ما علينا الانسانة بدها تعمل العملية بكرة في المطلع ومعها تأمين شؤون يعني حالة اجتماعية بتمنى صوتها يوصل لوزيرة الصحة التي احترمها أو لجهة اختصاص".


https://shahed.info/?p=8776