07:10 am 27 نوفمبر 2019

الأخبار تنسيق أمني انتهاكات السلطة أهم الأخبار

ليلى خالد تطالب السلطة بوفق التنسيق الأمني

ليلى خالد تطالب السلطة بوفق التنسيق الأمني
رام الله/

طالبت عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ليلى خالد قيادة السلطة الفلسطينية بسحب الاعتراف بإسرائيل وانهاء اتفاق أوسلو وملحقاته الأمنية والاقتصادية.

 

واعتبرت ليلى خالد أن "السلطة غير جادة في الغاء الاتفاقيات الموقّعة مع اسرائيل ولا تزال تراهن على المفاوضات مع اسرائيل لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي رغم فشل هذا المسار".

 

وأكدت على ضرورة "تنفيذ قرارات المجلس المركزي التي اتخذها في دوراته المتعاقبة والتي تؤكد على وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال وسحب الاعتراف بإسرائيل، ورفض صفقة القرن".

 

ورأت أن اتفاق أوسلو حقق مكاسب واسعة للاحتلال على حساب الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، وكرس الاعتراف بإسرائيل، وفتح أمامها الباب واسعا لتعميق مشروع الاستيطان والتهويد.

 

وقال ليلى خالد إن "البديل لتحقيق الأهداف الوطنية الفلسطينية لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي يتطلّب أولاً انهاء الانقسام الفلسطيني وفق الاتفاقيات الموقّعة وتحقيق المصالحة والوحدة الوطنية".

 

وأضافت أن ذلك يتطلب أيضا "إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية وبناء شراكة حقيقية في إدارة الصراع مع الاحتلال بالاستناد إلى برنامج وطني تحرّري يتمسك بحقوقنا الوطنية والتاريخية في فلسطين".

 

وشددت القيادية في الجبهة الشعبية أنّ "إنجاز أهداف الشعب الفلسطيني بالعودة والحرية والاستقلال، يكون عبر استمرار المقاومة وليس عبر سياسة الاستسلام والتنسيق مع الاحتلال والتمسك بالاتفاقات الموقعة معه".