09:51 am 22 ديسمبر 2019

أهم الأخبار الأخبار تقارير خاصة انتهاكات السلطة فساد

غضب شعبي من السلطة بسبب سيداو

غضب شعبي من السلطة بسبب سيداو

الخليل/

بتوقيعها على اتفاقية سيداو بلا أي تحفظات، وتحركها لتطبيقها، قدمت السلطة الفلسطينية سببا آخر لتصاعد الغضب الشعبي ضدها، لأنها تسعى لرضى دولي على حساب الرضى المحلي.

 

الشعب الفلسطيني الذي ينتظر من السلطة الكثير من الخطوات، ليس أولها الانتخابات على كل المستويات، وليس آخرها، وقف التنسيق الأمني والتعاون مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، بدأ يغلي مع سياسيات السلطة ورئيسها محمود عباس.

 
مباشر من ديوان آل التميمي.. إجتماع عائلات الخليل حول اتفاقية سيداو

مباشر من ديوان آل التميمي.. إجتماع عائلات الخليل حول اتفاقية سيداو شاهدونا أيضا على الموقع الإكتروني www.hawana.ps وأيضا من خلال ريسيفر الزيتونة التفاعلي (الزينونة TV) هوانا سوشيال ومن خلال ريسيفر كول يو التفاعلي (Feel TV) هوانا سوشيال وأيضا بإمكانكم الإستماع للبث المباشر بجودة عالية من خلال الرابط التالي: http://v6.zaytonatube.com:8000/Hawana #هوانا #سوشال

Posted by Hawana Live on Saturday, December 21, 2019

وكأحد تجليات الغضب الشعبي، من مساعي السلطة لتطبيق معايير اتفاقية سيداو التي تخالف بعضها تعاليم الدين الإسلامي، اجتمع وجهاء عشائر وعائلات كبرى في ديوان آل التميمي في الخليل "للتصدي لاتفاقية سيداو التي وقعت عليها السلطة الفلسطينية دون تحفظات وتتسابق المؤسسات النسوية المشبوهة للمطالبة بتطبيق بنودها".

 

وفي ختام المؤتمر العشائري، تبرأ المجتمعون في بيان صحفي من اتفاقية سيداو وكل مخرجاتها، مؤكدين أن على السلطة الانسحاب منها وإلغائها.

ورفض المؤتمر العشائري الشعبي قرار تحديد سن الزواج ب18 عاما لمخالفته الصريحة لأحكام الشريعة الإسلامية.

 

وأكد البيان ضرورة إغلاق جميع المؤسسات النسوية وما يدور في فلكها في فلسطين وهي بالمئات وانهاء عقود إيجارها وكل من يؤجرهم فهو شريك لهم في الجريمة.

 

كما قرر المؤتمر منع المؤسسات النسوية أو مندوبيها من الدخول إلى مدارسنا بكافة مستوياتها، محملا المدراء المسؤولية في حال مخالفة ذلك.

 

#عاااجل | الشيخ تيسير بيوض التميمي في إجتماع عائلات الخليل لِمُناقشة إتفاقية سيداو يُصرح ✋👇 الحُكم الشرعي في هذه القضية...

Posted by ‎علي محمد‎ on Saturday, December 21, 2019

وحذر المؤتمر الشعبي في بيانه الختامي كل من القضاة من القبول والعمل بقرار تحديد سن الزواج، ووسائل الإعلام من السير في تغطية نشاطات تلك الجمعيات المشبوهة والانحياز إلى الأهل والعشائر في فلسطين.

 

قرر المجتمعون على إقامة مسيرة في الخليل وفق ما تساعد به الظروف الجوية، للتعبير عن الغضب الشعبي من موقف السلطة من هذه الاتفاقية.

 

في استفتاء شمل عينة تجاوزت 4000 مشارك: اكثر من 90% من الشعب الفلسطيني يرفضون تطبيق اتفاقية سيداو

Posted by Samer Nazzal on Saturday, December 21, 2019