13:33 pm 8 يناير 2020

أهم الأخبار الأخبار

مسؤول: انقطاعات الكهرباء بالضفة جزء من الضغوط السياسية

مسؤول: انقطاعات الكهرباء بالضفة جزء من الضغوط السياسية

رام الله/

أكدت شركة كهرباء القدس أن الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي هو جزء من الضغوط السياسية الإسرائيلية المتعمدة، مؤكدة في ذات الوقت أنه من المتوقع أن يتم رفع كمية التيار المزود للضفة الغربية بشكل عام واقتراب انفراج قضية الديون التي افتعلت مؤخرا.

 

وشدد مدير فرع الشركة المهندس جواد أبو زر لشبكة فلسطين الإخبارية PNN  على أن الواقع السياسي هو الطرح الأرجح لسبب الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي في الضفة.

 

وقال إن الشركة تعتمد في حصولها على التيار الكهربائي على مصدرين هما: شركة الكهرباء القطرية الاسرائيلية التي تزود محافظات بيت لحم ورام الله والبيرة والقدس بشكل كامل، وكهرباء الاردن التي تغطي خدمتها اجزاء من محافظة أريحا والأغوار بخطوط قدرتها 26 ميجا واط.

 

ولفت المسؤول إلى وجود نقص حاد في الطاقة الكهربائية الموردة من الشركة الاسرائيلية الى شركة كهرباء القدس، بسبب رفض الشركة الاسرائيلية رفع طاقة التزويد منذ أكثر من ثمانية سنوات.

 

وفي بيت لحم على وجه الخصوص أكد أبو زر أن فرع الشركة لديها نقاط ربط مع الشركة الاسرائيلية لتزويد التيار بقدرة قصوى قيمتها 120 ميجا واط، مدفوع ثمنها وتستطيع أن تغطي احتياجات المحافظة، ولكن الشركة الاسرائيلية تقوم بفصل التيار بحيث لا تصل قيمتها لـ 70% بحجة وجود أعطال فنية.