16:31 pm 27 يناير 2020

أهم الأخبار الأخبار فساد

محتجون بالبيرة: البلدية لا تحترمنا وتريد افلاسنا 

البيرة/
رفعت بلدية البيرة وسط الضفة المحتلة أسعار رسوم ترخيص المحلات بنسبة 300% ورسوم ترخيص السكن بنسبة 100%، بعد أسبوع من زيادة ضريبة النفايات السكنية بنسبة أكثر من 22%.

 

واحتج المواطنون أمام مقر البلدية صباح اليوم، ورفعوا لافتات مكتوب عليها "البلدية لا تحترم المواطن" و"بدهم يفلسونا".

 

وعبر المواطنين عن سخطهم من الارتفاع غير المعقول في رسوم خدمات البلدية، متهمين المسؤولين في السلطة بالعمل على افقار المواطنين.

 

وقال رئيس لجنة تجار ومحلات وحرف وصناعات مدينة البيرة نصر الدين أبو القرع إن بعض المنشأت مطالبة بدفع 30 ألف شيقل هذا العام بدلا من 3000 شيقل العام الماضي.

 

ورفض أبو القرع مبررات البلدية بحاجتها لسد العجز المالي الذي تعاني منه، متساءلا عن مبرر سد هذا العجز على حساب التجار وأصحاب المحلات.

 

وأوضح أبو قرع أن اللجنة التقت رئيس البلدية عزام إسماعيل، في 13 يناير الجاري، وأكد أنه سيجتمع مع أعضاء المجلس، للتباحث حول القرار بعد يومين، مضيفا "اعتصمنا أمام مقر البلدية، تزامناً مع الاجتماع، وبعدها توجه إلينا 5 أعضاء من المجلس، وأخبرونا أن قرار رفع الرسوم تم إلغائه".

 

وقال رئيس اللجنة: "بعدها تفاجئنا أن رئيس البلدية تراجع عن قرار إلغاء رفع الرسوم، وثم تواصل معنا رئيس الغرفة التجارية، الذي أخبرنا هو أيضاً، أنه اتفق مع عزام إسماعيل، على عودة الرسوم إلى الأسعار القديمة، ولكنه تراجع عن القرار مرة أخرى".

 

وأكد أبو قرع أن "اللجنة دعت لاعتصام اخر، أمام مقر البلدية، يوم الأربعاء القادم، وستواصل خطواتها الاحتجاجية، حتى التراجع عن القرار".