07:41 am 5 فبراير 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة تنسيق أمني

عباس لضباط المخابرات العامة: التنسيق الأمني مستمر ولن نحل السلطة

عباس لضباط المخابرات العامة: التنسيق الأمني مستمر ولن نحل السلطة

رام الله/

أشاد رئيس السلطة محمود عباس خلال زيارته لمقر جهاز المخابرات العامة في رام الله بجهود ضباطه، وأكد لهم أن التنسيق الأمني مع الاحتلال لا زال مستمر ولن يتوقف إلا إذا استمر الاحتلال وأمريكا في مشروع صفقة القرن.

 

وقال عباس: "إذا ما استمر الأمريكان في هذا المشروع، فالمقاطعة موجودة، ونحن قاطعناهم وقلنا أننا لن نتحدث مع الإدارة الأمريكية، والبيت الأبيض، وكنا نتحدث مع قناة واحدة، ولكن الآن يجب أن تقطع".

 

وشارك عباس في اجتماع فرج مع مدراء الإدارات المركزية والمديريات والوحدات المتخصصة والدوائر المركزية ونوابهم ومساعديهم، واشاد كثيراً بجهاز المخابرات معربا عن اعتزازه بالجهاز وانجازاته وقدراته وانضباطه !!.

 

وأعطى عباس بذلك رسالة تأكيد على أن نشاطات الجهاز وضمنها الاعتقال السياسي ومحاربة المقاومة وملاحقة المقاومين، والتعاون الكامل مع جهاز الشاباك الإسرائيلي ضد المقاومة، هي تطبيق لسياسته.

عباس قال لضباط المخابرات إنه لن يتم في الوقت الراهن حل السلطة الفلسطينية لما لذلك من انعكاسات سلبية، موضحا أنه والقيادة وضعوا خطوط عامة للمرحلة القادمة، تتمثل في رفض مطلق لصفقة القرن، ووقف العلاقات الأمنية مع أمريكا وإسرائيل، وحشد موقف فلسطيني موحد، والحفاظ وبكل قوة على ما وصفه "الامن العام والاستقرار في الضفة الغربية وعدم السماح بعودة الفوضى والفلتان". 

 

وأبدى عباس ارتياحه لموقف الرئيس المصري من صفقة القرن، فيما أكد أن حماس خصم ولا يثق فيها !!.

 

واعتبر عباس أمام ضباط المخابرات أن اتهام السلطة في قضايا انتهاك حقوق الإنسان يأتي كضغط من إسرائيل وأمريكا، غير آبه بالمعتقلين السياسيين الذين يعذبون في أقبية المقر الذي زاره.