23:20 pm 17 مايو 2020

أهم الأخبار الأخبار فساد

أبو شرار يؤمر بالتحقيق مع قاضيات أريحا !!

أبو شرار يؤمر بالتحقيق مع قاضيات أريحا !!

الضفة الغربية/

كما كان متوقعا، شكل رئيس مجلس القضاء الأعلى الانتقالي عيسى أبو شرار لجنة تحقيق مع القاضيات الثلاثة في محكمة بداية أريحا واللواتي تعرضت للاعتداء عليهن من عناصر الأجهزة الأمنية على حاجز أريحا الشمالي قبل أيام.

 

وتسري في الوسط القضائي معلومات عن تقديم أبو شرار فروض الطاعة للسلطة التنفيذية لتمديد ولايته على رأس مجلس القضاء المعين، والذي شكله رئيس السلطة محمود عباس العام الماضي بشكل غير قانوني.

 

ولا يملك رئيس الانتقالي المعين من السلطة التنفيذية إلا صلاحيه التحقيق مع القضاة وان تم الايحاء على انه يحقق بالواقعة التي هي من صلاحيات النيابة العامة، الأمر الذي يخالف أبسط مهام إصلاح القضاء التي تحجج بها عباس لاستيلاء على مجلس القضاء وتعيين أبو شرار العام الماضي.

 

وذكرت مصادر حقوقية أن كثيرا من القضاة تعرضوا لانتهاكات واعتداءات من قبل قوى امنيه فلم يتم الدفاع عنهم من مجالس القضاء بل على العكس تماما تم احالتهم على التحقيق.

 

وكان القاضي السابق عزت الروميني قد استبق تشكيل اللجنة، وقال بعد وقوع الاعتداء إنه لا يستبعد، وبعد الصمت المريع للمجلس الانتقالي، احالتهن للتحقيق ارضاء للسلطة التنفيذي والأخذ برواية رجل الأمن وانكار رواية القاضيات المشهود بنزاهتهن وكفائتهن لأن الحياه تعلم ... والاستخذاء سيد الموقف والتمديد لرئيس الانتقالي مطلب ولان الغايه تبرر الوسيله لمن لا مبدأ له".

 

من جهته، قال المستشار فاتح حمارشة: اعتقد ان التحقيق في حقيقته هو تحقيق مع القاضيات، كونه لا يوجد بقانون السلطة القضائية المستند اليه القرار ما يعطي رئيس المجلس صلاحية تكليف اي قاضي بالتحقيق بواقعة وانما التحقيق مع القاضي، وبالتالي وطالما ان القرار هو في حقيقته كذلك فإن نشره من قبل المجلس هو انتهاك لحق القضاة بالسرية التي نص عليها قانون السلطة القضائية، ويجب مساءلة من نشر هذا القرار. مع التنويه ايضا ان القرار استند لقانون السلطة القضائية وتعديلاته رغم ان قانون السلطة القضائية لم يعدل حتى اللحظة على حد علمي".