13:51 pm 26 مايو 2020

أهم الأخبار الأخبار تنسيق أمني

السلطة تطمئن الاحتلال: سنواصل منع المقاومة

السلطة تطمئن الاحتلال: سنواصل منع المقاومة

الضفة الغربية/

ذكرت مصادر أمنية إسرائيلية رفيعة المستوى أن مسؤولين في السلطة الفلسطينية نقلوا لها رسالة رسمية تؤكد أن السلطة ستواصل منع المقاومة ومنع تدهور الأوضاع في الضفة الغربية.

 

ونقلت قناة "كان 11" العبرية عن المصادر أن السلطة بعثت "رسائل تطمين" بأنها، على الرغم من القطيعة في الاتصالات، ستواصل القيام بواجبها في منع تدهور الأمور، بما فيها منع تنفيذ العمليات.

 

وقال مسئول أمني إسرائيلي إن قرار وقف التنسيق غير مسبوق، إلا أن السلطة لم تغيّر من سياستها الأمنية حتى اللحظة، وتواصل نشاطها الأمني في مناطقها.

 

وأضاف "الآن هم يتحدثون فقط، ولم يكسروا قواعد اللعبة وسنرى الى أين ستصل الأمور، فهم يعرفون جيداً كما نعرف نحن بأنه لا يمكنهم البقاء بدوننا، ونحن نعرف العمل بدون التنسيق الأمني والمدني، ولكن سنرى كيف سينزل الفلسطينيون عن الشجرة" على حد قوله.

 

وكان رئيس السلطة محمود عباس أعلن في 19 مايو/ أيار الجاري عن أن "منظمة التحرير ودولة فلسطين أصبحتا في حل من جميع الاتفاقيات مع الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية ومن جميع الالتزامات المترتبة عليها"، وذلك ردًا على مخطط ضم أراضي الضفة لـ"إسرائيل".

 

وأعلن مكتب رئيس الحكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية أنه اجتمع في مكتبه في 21 مايو الجاري، مع قادة الأجهزة الأمنية؛ لبحث تنفيذ قرارات الرئيس عباس بوقف التنسيق الأمني.

 

وفي هذه الأثناء، أعلن رئيس الائتلاف الحكومي الإسرائيلي ميكي زوهار أن "إجراءات تشريع عملية فرض السيادة الإسرائيلية على جميع المستوطنات في الضفة ستبدأ في الاول من شهر يوليو تموز القادم".

 

وقال النائب الليكودي زوهار إن حكومة بنيامين نتنياهو ستصادق على مشروع القانون الخاص بذلك، وعندها سيطرح على الكنيست لإقراره، متوقعا ان تستمر هذه الاجراءات بضعة أسابيع، لكن "الجهات المعنية تعكف حاليا على رسم الخرائط بغية التوصل الى تفاهمات مع الإدارة الامريكية"، على حد قوله.