09:48 am 23 يوليو 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة فساد

السلطة تواصل اعتقال نشطاء حراك طفح الكيل ضد الفساد

السلطة تواصل اعتقال نشطاء حراك طفح الكيل ضد الفساد

 

رام الله – الشاهد| تواصل أجهزة أمن السلطة الفلسطينية اعتقال نحو عشرين من نشطاء حراك ضد الفساد "#طفح_الكيل" في رام الله بعد تمديد اعتقالهم لمدة 15 يوما بحجة كسر منع التجمع في ظل انتشار فيروس كورونا.

 

وقال المحامي ظافر صعايدة من مجموعة محامون من أجل العدالة إن تمديد اعتقال النشطاء لمدة 15 يوما، تم تحت ذريعة مخالفتهم تعليمات عدم التجمع بسبب فيروس كورونا، ورغم تدهور الحالة الصحية لبعض المعتقلين.

 

وأكد صعايدة الذي يتابع ملف اعتقال النشطاء أنهم يأملون أن تفرض المحكمة رقابتها على الجميع، وأنهم رفضوا قرار التمديد خاصة أن فترة ال48 ساعة كانت كافية لانهاء التحقيق الذي اقتصر حتى الان على إفادات المعتقلين الذين أكدوا أنهم اعتقلوا بشكل فردي وليس جماعي.

 

وشدد على أن توقيف النشطاء بحجة مخالفة تدابير الطوارئ، رغم أنه جاء بعد دعوات التظاهر ضد الفساد، يظهر أنه جرى اخراج الاعتقال من سياقه والالتفاف على حقوق المواطنين الذين يطالبون بمحاربة الفساد ومحاكمة الفاسدين، ولا يمكن مصادرة هذا الحق.

 

ولفت المحامي صعايدة أن هذا الاعتقال يخالف القوانين الفلسطينية والمعاهدات الدولية التي وقعت عليها السلطة ويجب أن تلتزم بها.

 

ونبه إلى أن اعلان حالة الطوارئ لا يجب أن يكون بالقدر الذي "يخنق المواطنين" الذي لهم حقوق، وان أي اعلان من شأنه الغاء هذه الحقوق، هو في غير محله.

 

 

 

Posted by ‎محامون من اجل العدالة‎ on Wednesday, 22 July 2020