10:45 am 4 أغسطس 2020

أهم الأخبار انتهاكات السلطة فساد الصوت العالي

وإذ تتعاظم متوالية البطش بالقضاة المستقلين والاحرار العرب

وإذ تتعاظم متوالية البطش بالقضاة المستقلين والاحرار العرب

كتب القاضي المتقاعد لؤي عبيدات – الشاهد|

قبل ايّام قرر المجلس القضائي الانتقالي الفلسطيني استثناء الزميلين القاضيين المناضلين الدكتور احمد الاشقر رئيس الاتحاد العربي للقضاة وعضو مجلس ادارة نادي قضاة فلسطين وزميله الفاضل الدكتور فاتح حمارشه عضو مجلس ادارة نادي قضاة فلسطين من قائمة الترقيات وحرمانهما من حقهما المستحق في الترقية .

 

ان مثل هذا الاجراء التعسفي المخالف للقوانين والذي يشكل انتهاكا لابسط المعايير العالميه لاستقلالية القضاء المتفق عليها من قبل المجتمع الدولي ، يؤكد وبما لا يدع مجالا للشك ان معضلة القضاء العربي واحده لا تتغير بتغير الاقطار والامصار إذ يراد له ان يبقى قضاء وظيفيا خاضعا لإملاءات واجندات قوى النفوذ ومؤسسات الدولة العميقه التي تتوخى توظيف سلطات الدولة الظاهرة لخدمة فسادها وضمان مصالحها وضرب الاحرار والشرفاء وتحصين الفاسدين والصفح عن فسادهم .

 

انه وَمِمَّا لا شك فيه ان حرمان الزميلين القاضيين احمد الاشقر وفاتح حمارشه من الترقيه المستحقه مرده احقاد البعض التي طالتهما نتيجة نضالاتهما الدؤوبة في سبيل تعزيز استقلالية القضاء الفلسطيني ، واحكامهما الشجاعه التي شكلت ضمانه لحقوق الانسان الفلسطيني وحرياته، وأبطلت العديد من الاتفاقيات والنصوص التي نالت من صلاحية القضاء الفلسطيني وولايته العامه في محاكمة الصهاينه الذين يرتكبون جرائم على الاراضي الخاضعه للسلطه الوطنيه الفلسطينيه .

 

انه ومن المؤكد ان قدر القضاة الاحرار والشرفاء والمناضلين من اجل استقلالية القضاء في جميع الدول العربية ان يواجهوا كافة صنوف التنكيل والتضييق والجور والعسف الذي يستهدف استئصالهم والقضاء على الحالة الإصلاحية والتنويرية التي يمثلونها في مسعى اكيد لإبقاء القضاء العربي قيد الاحتواء والارتهان والدور الوظيفي البعيد كل البعد عن أدواره الطبيعية في ارساء قيم العدالة والانصاف وسيادة القانون العادل والانتصار لأصحاب الحقوق ووضع حد لقوى البطش ومنعها من الافتئات على بسطاء الناس، وكفالة حقوق الإنسان وضمان حرياته.

 

ارفعوا اصواتكم بالتنديد بتلك الحملات التي تبطش بالقضاة الاحرار والشرفاء والمستقلين فدونهم لا قيامة او نهوض او كرامة للمجتمعات العربيه،،،، ارفعوا اصواتكم مدوية بالتضامن مع القاضيين الفلسطينيين الدكتور احمد الاشقر والدكتور فاتح حمارشه وطالبوا بإنصافهما وترقيتهما وتصويب وضعهما بما يكفل عدم اهدار أقدميتيهما،،،

 

حماية وتعزيزا لاستقلالية ومنعة منظومات القضاء والعدالة في العالم العربي وتصحيحا لمساراتها لطفا شاركوا هذا المنشور .

مواضيع ذات صلة