14:56 pm 25 أغسطس 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة

عطا الله حنا يطالب السلطة بالإفراج عن المعتقلين السياسيين

عطا الله حنا يطالب السلطة بالإفراج عن المعتقلين السياسيين

الضفة الغربية – الشاهد| وجه المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم نداء حارا الى الرئيس محمود عباس وكافة المسؤولين في السلطة الفلسطينية بضرورة توقف الاعتقالات السياسية فلا يجوز ان يعتقل اي مواطن بسبب موقف سياسي أو لأنه ابدى رأيه حول قضية معينة.

 

وشدد حنا في تصريح صحفي على استهجانه اعتقال أجهزة السلطة الناشط نزار بنات مؤخرا انما هو امر مستهجن ومرفوض، و"نطالب بأن يتم الافراج عنه فورا".

 

وأكد حنا على أنه لا يجوز ان تتم ملاحقة هذه الشخصيات الوطنية بسبب مواقفها وانتقاداتها، مشيرا إلى أن شعبنا الفلسطيني يمر في مرحلة حرجة حيث المؤامرات تحيط بنا من كل حدب وصوب ويجب ان نقوي جبهتنا الداخلية وان نكون أكثر وحدة وتضامنا وتفاعلا وقبولا للآخر حتى وان اختلف عنا في رأيه لأننا نعتقد بأن كل هذه الأراء وكل هذه الانتقادات البناءة انما تنصب في مصلحة الوطن والقضية.

 

وقال المطران حنا: إن السلطات الاحتلالية تلاحق الشخصيات المقدسية والرموز الوطنية كما ان مدينة القدس مستهدفة اليوم اكثر من اي وقت مضى والقضية الفلسطينية برمتها تتعرض لتحديات غير مسبوقة ولذلك فإنني ادعو لتكريس ثقافة فلسطينية تتقبل التنوع والانتقاد والمواقف المختلفة لا سيما عندما يكون هدفها مصلحة الوطن والقضية.

 

وطالب الرئيس عباس بإصدار تعليماته اليوم بالإفراج عن الناشط نزار بنات وغيره من المعتقلين بسبب اراءهم السياسية وبدلا من ملاحقتهم يجب احتضانهم وتفهم مواقفهم وانتقاداتهم لا بل الاستفادة منها من اجل تحسين اوضاعنا الداخلية وتصويب البوصلة لكي تكون دوما في الاتجاه الصحيح.

 

وشدد على أن فلسطين هي وطن للجميع، وليست للون واحد ولرأي واحد، ويجب ان نقبل بعضنا البعض وان نحترم بعضنا بعضا حتى وان كانت هنالك اختلافات في وجهات النظر.

 

وتواصل أجهزة السلطة اعتقال عشرات المواطنين على خلفية سياسية، بعضهم مضى على اعتقاله بسبب مقاومتهم للاحتلال أكثر من عشر سنوات.