17:15 pm 5 سبتمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة فساد

خطير.. نص اعلان الطوارئ الجديد يخلو من هذا الأمر

خطير.. نص اعلان الطوارئ الجديد يخلو من هذا الأمر

رام الله – الشاهد| نشرت وكالة الأنباء الرسمية وفا أمس نبأ إصدار الرئيس محمود عباس قرارا بتمديد حالة الطوارئ المستمرة منذ 5 مارس 2020.

 

وهذه هي المرة السادسة التي يصدر فيها عباس قرارا بتمديد حالة الطوارئ، لكن بطريقة تتحايل على القانون، حيث يصدر القرار بأنه اعلان جديد وليس تمديد.

 

وفي سطر واحد، كان خبر وكالة وفا كالتالي: "أصدر رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مرسوما رئاسيا أعلن بموجبه حالة الطوارئ لمدة 30 يوماً، في المناطق الفلسطينية، اعتباراً من 4/9/2020".

 

ولم يذكر القرار الجديد ما كان يدرج ذكره في المرات الخمسة الماضية، وهو أن سبب الطوارئ لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

 

ولم يذكر القرار الجديد سببا لحالة الطوارئ.

من جهتهم، رأى مختصون قانونيون أن ما يجري يعني أن حالة الطوارئ باتت مفتوحة في فلسطين على غرار أنظمة عربية قمعية.

 

وقال الناشط الحقوقي عصام عابدين إن ما يجري عدوان شامل على القانون الأساسي (الدستور) ومنظومة القيم وحقوق الإنسان، فحالة الطوارئ غير دستورية وغير مبررة.

 

من جهته، اختصر الناشط الحقوقي ماجد العاروري وصف الحالة الخطيرة قائلا: "ملخص الحال: السُلطات الوطنية الفلسطينية".

 

وأضاف: نكون قد ارتكبنا خطأ فادح اذا تعاملنا فرض حالة طوارئ جديده وفق مبدأ التجحيشه، اي ان يعلن عنها بعد انقضاء يوم واحد عليها ليكون بعد ذلك دستوريا، تماما كما يوصفون العودة للزوج بعد الطلاق الثالث البائن بينونه كبرى حيث تضطر الزوجة المطلقة ان تدخل الى رجل اخر حتى يجوز له اعادتها بعد طلاقها منه. بذلك نكون قد اهنا المبادئ الدستورية، علما ان القوانين المعمول بها لا تحتاج الى التفاف عليها وكافية.