11:38 am 7 سبتمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة فساد

أبو شرار يدافع عن نفسه: لم استعن بأجهزة السلطة

أبو شرار يدافع عن نفسه: لم استعن بأجهزة السلطة

رام الله – الشاهد| دافع رئيس مجلس القضاء الأعلى الانتقالي عيسى أبو شرار عن نفسه، مؤكدا أنه لم يطلب من أجهزة السلطة وقف المؤتمر الصحفي الذي كان سيعقد صباح اليوم للمطالبة باستقالته من رئاسة المجلس.

 

وكانت قوات من أجهزة السلطة الفلسطينية انتشرت بكثافة صباح اليوم لمنع وقفة احتجاجية ومؤتمرا صحفيا للمطالبة باستقلال القضاء، وذلك أمام مبنى المحكمة العليا -مجلس القضاء الأعلى- في البالوع برام الله.

 

وتجمع عدد من المحامين والقضاة والحقوقيين والنشطاء لحضور الوقفة والمؤتمر الصحفي بعنوان "أوقفوا نزيف العدالة" الذي كان سيعقد الساعة 10 من صباح اليوم الاثنين.

 

ويدعو المؤتمر إلى استقلال القضاء وتنفيذ مطالب نادي القضاة ونقابة المحامين وسائر مؤسسات المجتمع المدني المطالبة برحيل مجلس القضاء الأعلى الانتقالي برئاسة عيسى أبو شرار.

 

وسارع أبو شرار لإصدار بيان صحفي باسم مجلس القضاء الأعلى الانتقالي، قال فيه إن التنسيب للرئيس محمود عباس لانتداب 20 قاضيا للعمل القانوني في مؤسسات الدولة، تم بإجماع أعضاء المجلس، دون اعتراضٍ أو تحفظٍ من أيّ منهم، ما ينفي المزاعم حول وجود اعتبارات شخصية وراء القرار.

 

وأضاف بيان أبو شرار أن الانتداب كان مبررا، ولدى مجلس القضاء الأعلى الانتقالي، من الأوراق والمستندات ما يستدعي انتداب القضاة إلى العمل خارج السلطة القضائية.

 

 

وقال أبو شرار في بيانه الصحفي باسم مجلس القضاء الأعلى الانتقالي إن تواجد قوات الأمن أمام مقر المجلس جاء دون تدخل منه، لكنه بناء على الإعلانات الصادرة عن المحتجين، تحركت قوات الأمن من تلقاء نفسها، وقد منعت مركبات القضاة العاملين من الدخول إلى مبنى المجلس.