17:00 pm 18 سبتمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار فساد

انتخابات فتح بالقدس: أسماء وهمية وتزوير وخلافات ضارية

انتخابات فتح بالقدس: أسماء وهمية وتزوير وخلافات ضارية

القدس – الشاهد| أشعلت الانتخابات الشكلية التي يجري التحضير لها في إقليم حركة فتح في القدس الخلافات داخل التنظيم، ما اعتبر امتدادا لحالة الفساد المستشري وصراع التيارات الذي سيطر على باقي أقاليم الضفة الغربية.

 

وأصدرت خمسة مناطق في شمال غرب القدس بيانا مشتركا استهجنت فيه ما يجري بخصوص "ما يسمى مؤتمر إقليم القدس".

 

يسعد صباحكم وجمعة مباركة. لست مع قسمة فتح ولست مع انتخابات اقليم القدس الذي كان يفتقر لأدنى درجات الشفافيه والمخالف للوائح التنظيميه حتى في مخرجاته وليس فقط مجرياته وحصر عضويته. بل تم اختزاله في صندوق الاقتراع ولم يمارس صلاحياته حسب الماده 60 من النظام الداخلي. حسابات ضيقه ولكن لمصلحة من؟؟

Posted by Hamdi Al-rajabi on Thursday, September 17, 2020

وقال البيان: أطلت علينا منذ أيام اللجنة التحضيرية للمؤتمر المزعوم لتعلن أنه سيكون يوم السبت 19-9-2020 متجاوزة كل اللوائح والأعراف التنظيمية واستمرت في خرقها للنظام الداخلي للحركة بنشرها أسماء عضوية المؤتمر دون مراعاة لأي معيار تنظيمي لتقصي المناضلين من أبناء الحركة وتزج بالمئات ممن ليس لهم علاقة بالحركة في المؤتمر.

 

 

وذكرت المناطق في بيانها الصحفي: إنه وفي استهداف واضح لمنطقتنا وكوادر الحركة فيها تم شطب أسماء جل الكادر والتعامل مع منطقة شمال غرب القدس بعظمتها على أساس اقصائي، واستلزام من لا يمثلون الا انفسهم وعليه فقد كان قرار المنطقة بمقاطعة هذه المهزلة التي أوجدت لذبح ما تبقى من الحركة في القدس تصويتا وترشحا.

 

وأكد البيان أن ما يصدر عن اللجنة التحضيرية لهذه المهزلة لا يمثل حركة فتح في شمال غرب القدس من قريب أو بعيد ولن نتعامل مع أي من مخرجات هذه المؤامرة الفاقدة للشرعية.

 

وهدد البيان باتخاذ خطوات لاحقة، لم يكشف عن ماهيتها.

وفي موقف آخر، ذكر بيان باسم إقليم القدس وقعت عليه 13 منطقة تنظيمية، أن ما يجري من تجاوزات لكل المعايير التنظيمية بالإعداد للمؤتمر والتحشيد العائلي والشللي يجعلنا نتوقف ونتساءل عن صاحب المصلحة في هذا؟.

 

 

وأكد الموقعون أنهم حرصوا على عقد المؤتمر ضمن المعايير التنظيمية ورفضوا أن يكونوا مجرد أرقام وأصوات انتخابية لأن المؤتمرات يجب أن ينبث عنها لجان لمناقشة الملفات السياسية والتنظيمية والوطنية.

 

وأعلن هؤلاء انسحابهم من الانتخابات، ورفضهم أن يكونوا شهود زور، بعد أن فشلت مطالبهم للرئيس محمود عباس ومفوض التعبئة واللجنة التحضيرية بعقد مؤتمر يرتقى بواقع الحركة، ويخرج قيادة قادرة على مواجهة الاحتلال.

 

وشدد الموقعون على أنهم لن يسمحوا لأي كائن أن يختطف فتح لحسابات شخصية، وسيلعن التاريخ كل من شارك في هذه الجريمة وتدمير حركة لها تاريخ في المدينة المقدسة.

 

 

الف الف الف مبرووك ابو هادي أسد القدس المدافع الأول عن العاصمه والمقدساات امين سر الإقليم في عاصمة البلاد...... هنيئا للقدس وأهل القدس بهذا الرجل الصادق الأمين القائد العظيم

Posted by Khaled Almtor on Friday, September 18, 2020