15:36 pm 3 أكتوبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة

اغلاق بلدية السموع بعد الاعتداء على نائب رئيسها

اغلاق بلدية السموع بعد الاعتداء على نائب رئيسها

الخليل – الشاهد| أغلقت بلدية السموع جنوب الخليل أبوابها اليوم السبت أمام المراجعين بسبب تعرض نائب رئيس البلدية لاعتداء جسدي أمس.

 

وقرر رئيس البلدية حاتم المحاريق اغلاق البلدية احتجاجًا على تعرض نائبه هارون أبو كرش لاعتداءٍ يوم أمس الجمعة.

 

وقال أبو كرش في تصريحات صحفي إنه تعرض لاعتداء من قبل 5 مواطنين إثر خلاف مؤسساتي داخل البلدية، موضحًا أن هناك أشخاصا يحاولون الضغط عليه لتمرير خدمة بشكل غير قانوني.

 

وتساءل عن غياب دور الأجهزة الأمنية في حفظ الأمن، وحذّر من تدهور الأوضاع إذا لم تتدخل الأجهزة الأمنية والجهات المسؤولة بالمستوى والوقت المطلوبين، لافتًا إلى أن الطرف المعتدي يستند على "واسطة" لدى الأجهزة الأمنية.

 

وكان أبو كرش قد تعرض لاعتداء من هؤلاء المتنفذين والمدعومين من الأجهزة الأمنية يوم الثلاثاء الماضي، وتم حله عشائريًا قبل أن يشنوا هجوما آخر أمس الجمعة، حيث تعمدت مركبة بنمرة صفراء الاصطدام بمركبته، قبل أن يترجل ركابها ويقوموا بالاعتداء على أبو كرش بالحجارة والعصي.

 

 

من ناحيتها، قالت عائلة أبو عواد أنها العائلة المعتدية على أبو كرش، وأنها اعتدت على مركبته للرد على اعتداء عائلة أبو كرش قبل أربعة أيام على مركبتهم.

 

وتابعت العائلة في بيان "أنها أعطت عائلة أبو كرش مهلة للعمل بحسب العرف العشائري، للوصول إلى اتفاق بين العائلتين وتعويض الضرر، في المقابل ماطلت العائلة ولم تقم بأي خطوة لحل المشكلة".

 

وأكدت أن المسألة شخصية مع المواطن هارون أبو كرش وليس للبلدية أي علاقة، مستنكرة إقحام البلدية في قضية أبو كرش وإعلانها بيانا تؤكد فيه ملاحقتها للمعتدين على نائب رئيس البلدية.

 

وأشار البيان إلى "أن البلدية تخرج عن شرعيتها"، معتبرًا إغلاق البلدية بمثابة صب الزيت على النار لإشعال الفتنة بين العائلتين".