07:21 am 29 يونيو 2018

الأخبار

عميل في مخابرات السلطة يمارس تخريبا سياسيا!!!

عميل في مخابرات السلطة يمارس تخريبا سياسيا!!!
دور خفي يمارسه رجالات مخابرات السلطة لصالح أجندة غير مفهومة، والنتيجة والمحصلة النهائية هي تشويه رموز وطنية وقامات عليا في الشعيب الفلسطيني يشهد بنضالها ومواقفها المشرفة في دعم القضية الفلسطينية..

القيادي في الجبهة الشعبية رباح مهنا طالب قبل يومين مخابرات السلطة إيقاف عميل بصفوفها يمارس التخريب السياسي، مشيرا أن ذلك العميل على علاقة مع مخابرات الاحتلال وكان قد حاول في مرات عديدة تشويه عدد من رفاق وأصدقاء الجبهة الشعبية ووطنيين فلسطينيين.

ويقف ذلك العميل كما تتهمه الشعبية خلف نشر موقع مشبوه يسمى "عين الحقيقة" خبراً يفيد بأن الدكتور رباح مهنا اختلف مع الجبهة بسبب إدعاء بأنه اخذ أموال من دولة الإمارات للجبهة وتصرف بها لنفسه، وبعد التحري والتدقيق تبين لنا أن المسؤول عن هذا الموقع المشبوه شخص يعمل مع المخابرات الفلسطينية، وقد يكون له علاقة مع المخابرات الإسرائيلية.

وطالب مهنا من المخابرات الفلسطينية إيقاف هذا العميل عن الاستمرار بتخريب الساحة الفلسطينية.

مواضيع ذات صلة