19:14 pm 8 نوفمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة

غضب ورصاص في وداع حاتم أبو رزق

غضب ورصاص في وداع حاتم أبو رزق

نابلس – الشاهد| شيعت جماهير غفيرة في مخيم بلاطة شرقي نابلس اليوم الأحد جثمان الشاب حاتم أبو رزق الذي قتل بالرصاص قبل نحو أسبوعين، واتهمت عائلته أجهزة السلطة بالوقوف خلف الجريمة.

 

وغصت شوارع المخيم بعشرات آلاف المشاركين في تشييع أبو رزق المعروف بمعارضته للسلطة الفلسطينية وأجهزة الأمنية التي تتهمه بأنه أحد مسؤولي مليشيا القائد المفصول من حركة فتح محمد دحلان.

 

 
تشييع حاشد لحاتم أبو رزق في مخيم بلاطة

غضب عارم في تشييع حاشد لحاتم أبو رزق في مخيم بلاطة

Posted by Shahed on Sunday, November 8, 2020

 

وهتف المشاركون في وداع أبو زرق بالأغنية الشهيرة "ع الطابور وع الطابور .. اجاك حاتم يا الزعبور"، في إشارة لأحمد حمادة الملقب الزعبور والذي قتل أيضا برصا الأجهزة الأمنية للسلطة.

 

وبعد أن خرج الجثمان من مسجد عباد الرحمن، أطلق مسلحون النار في الهواء خلال مسيرة التشييع، فيما تراجعت قوات الأجهزة الأمنية التي كانت تنتشر في بعض المحاور.


وشهد بلاطة أسبوعين من التوتر الشديد عقب مقتل أبو رزق خلال اشتباك مسلح مع مجموعة من المسلحين برئاسة ضابط في جهاز الأمن الوقائي صلاح الدين محمد أبو حاشية.

 

 
تشييع جثمان حاتم أبو رزق في مخيم بلاطة

تشييع جثمان حاتم أبو رزق في مخيم بلاطة

Posted by Shahed on Sunday, November 8, 2020

 

وقال محافظ نابلس إن حاتم أبو رزق قتل اثر انفجار قنبلة يدوية بيده خلال محاولته القائها، فيما ذكر التقرير الطبي أن الوفاة وقعت نتيجة اصابته بالرصاص في رأسه.

 

ورفضت عائلته تسلم جثمانه خلال الفترة الماضية، مطالبة بالقصاص من القتلة.