10:01 am 18 نوفمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة تنسيق أمني

حسين الشيخ: عودة العلاقات مع الاحتلال انتصار للرئيس عباس

حسين الشيخ: عودة العلاقات مع الاحتلال انتصار للرئيس عباس

رام الله – الشاهد| قال وزير الشؤون المدنية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ إن قرار عودة علاقات السلطة الفلسطينية مع الاحتلال الإسرائيلي الذي أعلنه أمس هو انتصار لثبات وصمود وكبرياء الرئيس محمود عباس.

 

وقال الشيخ في لقاء على تلفزيون فلسطين مساء الثلاثاء: وصلتنا اليوم رسالة رسمية من إسرائيل تعلن التزامها بالاتفاقيات الموقعة معنا، مضيفا أن صفقة القرن لم تعد موجودة على الطاولة.

 

وأضاف "دول العالم كانت مع صفقة القرن ضد الموقف الفلسطيني، لكن بعد ثبات الموقف الفلسطيني أصبح الموقف الدولي الى جانبا، وبقيت امريكا وحيدة في موقفها.. ولا أحد يستطيع لي ذراعنا بالحصار والضغط".

 

 
حسين الشيخ: هذا انتصار عظيم لصمود وكبرياء رئيس الشعب.

حسين الشيخ: هذا انتصار عظيم لصمود وكبرياء رئيس الشعب.

Posted by ‎شبكة قدس الإخبارية‎ on Tuesday, November 17, 2020

 

وأعلن الشيخ في وقت سابق، عودة التنسيق والعلاقات مع دولة الاحتلال إلى ما كانت عليه قبل وقفها في 19/5/2020، قائلا في تغريدة "على ضوء الاتصالات التي قام بها سيادة الرئيس بشأن التزام اسرائيل بالاتفاقيات الموقعه معنا، واستنادا الى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبه وشفوية بما يؤكد التزام اسرائيل بذلك. وعليه سيعود مسار العلاقة مع اسرائيل كما كان".

 

وأضاف: سنعمل على إعادة المسار السياسي وفق ركيزة الاتفاقيات الموقعة بعد الإدارة الأميركية الجديدة.

 

 

نص الرسالة الإسرائيلية

لكن الإعلام العبري نشر نص الرسالة الرسمية التي تلقتها السلطة الفلسطينية من "المنسق" الإسرائيلي كميل أبو ركن:

السيد: حسين الشيخ

وزير الشؤون المدنية الفلسطيني،

سيدي العزيز،

فيما يتعلق بخطابك الذي أرسلته في السابع من أكتوبر 2020، تعلن اسرائيل عن استمرار الاتفاقيات الإسرائيلية الفلسطينية ثنائية القطب لتشكيل الإطار القانوني المطبق الذي يغطي تصرفات كلا الطرفين في القضايا المالية والقضايا الأخرى.

واستناداً على هذه الاتفاقيات، تستمر إسرائيل بجمع الضرائب لصالح السلطة الفلسطينية. ولسوء الحظ، فإن السلطة الفلسطينية هي من رفضت استلام هذه التمويلات المجموعة من إسرائيل.

المخلص: كميل أبو ركن