09:33 am 29 ديسمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة فساد

وثائق: وزارة السياحة أعطت الإذن للحفل الراقص في مقام النبي موسى

وثائق: وزارة السياحة أعطت الإذن للحفل الراقص في مقام النبي موسى

القدس – الشاهد| كشفت المراسلات التي جرت بين منظمي حفل راقص في مقام ومسجد النبي موسى في القدس ووزارة السياحة التي ترأسها رولا معايعة، أن الأخيرة أعطت الإذن بإقامة الحفل.

 

وعرضت صحيفة "العربي الجديد"، المراسلات بين وزارة السياحة والقائمين على الحفل، والتي طلبت تنظيم حفلات باستخدام موسيقى التكنو الإلكترونية في عدة أماكن أثرية وتاريخية فلسطينية، بحجة الترويج لها عالميا.

 

وجاء في طلب منظمة الحفل، وهي مهندسة صوت ومنظمة حفلات، تعمل مع سماء عبد الهادي التالي: "السادة وزارة السياحة والآثار الفلسطينية المحترمين: عناية السيد جهاد ياسين المحترم: مدير عام الوزارة"، موضحاً أن الموضوع: "طلب تسهيل إقامة حفلات إلكترونية في مواقع فلسطينية تاريخية تبث على الإنترنت في شهر يناير".

 

وجاء في الطلب "تحية طيبة وبعد: بالإشارة على الموضوع أعلاه، يسرنا إعلامكم بأن قناة Beatport  أضخم موقع لترويج الموسيقى الإلكترونية عالميا، وكذلك Twitch، من أكبر القنوات العالمية للعروض الموسيقية الإلكترونية، ترغبان بإقامة عروض لفنانين فلسطينيين في مواقع فلسطينية أثرية بالتعاون مع الفنانة الفلسطينية سماء عبد الهادي المحترفة بما أصبح يعرف بموسيقى Techno  في العالم".

 

وأوضح الطلب أن المواقع المقترحة:

1 مقام النبي موسى

2 قصر هشام

3 سبسطية

 

التوقيت المتوقع من 3 – 8 مساء

التاريخ المتوقع في مقام النبي موسى يوم الجمعة 25/12 /2020

في قصر هشام أو سبسطية 31/12/2020

مع الشكر الجزيل على تعاونكم الدائم بدعم الجهود الفنية.

وجاء رد وزارة السياحة من البريد الإلكتروني لمدير عام المتاحف والتنقيبات الأثرية جهاد ياسين مباشرة وجاء فيه: الأخت ...... المحترمة.

الموضوع: طلب تسهيل اقامة حفلات إلكترونية في مواقع فلسطينية تبث على الإنترنت.

تحية طيبة وبعد

تهديكم وزارة السياحة والآثار أطيب التحيات، وبالإشارة إلى الموضوع أعلاه ولاحقاً لكتابكم حول طلب إقامة حفلات إلكترونية في مقام النبي موسى وقصر هشام وسبسطية فإننا إذ نشكر لكم اهتمامكم بعمل هذه العروض الهامة على المستوى المحلي والدولي في مواقع تراث فلسطيني ذات قيمة عالمية يسرنا إبلاغكم بموافقة الوزارة على إقامة هذه العروض، راجين الالتزام بالشروط التالية:

 

1- الالتزام بالتعليمات الخاصة بالموقع

2- الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة العامة

3- احترام الأهمية والخصوصية الدينية والثقافية للموقع

شاكرين لكم اهتمامكم وحسن تعاونكم.

 

 

وأوقفت نيابة أريحا مساء السبت الفنانة سماء عبد الهادي 48 ساعة على ذمة التحقيق، ورفضت طلب محاميها بالإفراج عنها بكفالة.

 

 

 والفنانة عبد الهادي (31 عاماً) مقيمة في باريس منذ عشر سنوات، وحضرت إلى فلسطين منذ حوالي شهر، وهي واحدة من عدد قليل جداً في العالم متخصص بموسيقى" التكنو الإلكترونية" حيث درست هندسة الصوت في بريطانيا، وكان لديها مشروع للترويج للأماكن التاريخية والسياحية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عبر موسيقى" التكنو الموسيقية" وبثها في قناة Beatport أضخم موقع لترويج الموسيقى الإلكترونية عالميا، وكذلك Twitch.

 

وهذا المشروع جزء من مشروع عالمي وعربي إذ سيتم تصوير أماكن تراثية وتاريخية في عدد من دول الشرق الأوسط، مثل الأردن وسورية ومصر وغيرها لبثه عبر القناة.

 

ويؤكد مصدر مقرب من الفنانة سماء عبد الهادي، بأن لم "يكن هناك أي مشروبات كحولية في الحفل أو مخدرات على الإطلاق، وهذا الكلام المقصود به التحريض، وعندما جاء بعض الشبان وطلبوا منا المغادرة فعلنا ذلك دون أي تلكؤ رغم أننا نملك تصريحاً رسمياً بإقامة العرض الموسيقي في المكان".

 

وتابع المصدر: "الموجودون حوالي 30 شخصاً، وعندما أخذنا الإذن من وزارة السياحة أخذناه على أساس أن هذا المكان تاريخي وتراثي فيه غرف فندقية وبازار تراثي والعرض الموسيقي كان في البازار والساحة وليس في المسجد أو قربه".

 

 

وكان رئيس الحكومة محمد اشتية، قد أعلن أمس أنه سوف يتم إيقاع العقوبات على الذين تسببوا بالإساءة لمسجد ومقام النبي موسى بين القدس وأريحا، وذلك بعد يومين على تنظيم فرقة موسيقية حفلاً صاخبًا داخل المقام، وهو ما أثار غضباً فلسطينياً واسعاً.

 

وقال اشتية في كلمة له بمستهل الجلسة الأسبوعية للحكومة الفلسطينية، "ساءنا ما جرى من أحداث في مقام النبي موسى أول من أمس، لما يحمله هذا المكان من مكانة دينية وتاريخية، وعليه قمنا بتشكيل لجنة تحقيق حول كل الذي حدث هناك، وسوف نوقع كل العقوبات على الذين تسببوا بهذه الإساءة لهذا المكان ورمزيته ومكانته".

 

وأكد "أن المقام لم يكن مهملاً، بل تم ترميمه وترتيبه بما يليق به، ولذلك أوعزنا للجهات ذات العلاقة بتقديم كل عناية للحفاظ عليه كموقع ديني وتاريخي وأثري".

 

وأثارت مشاهد مصورة لحفلة صاخبة لفرقة فنية تدعى "بويلر روم" داخل مسجد النبي موسى ومقامه غضب الفلسطينيين على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط مطالبات بمحاسبة أية جهة رسمية فلسطينية سمحت لتلك الفرقة بانتهاك حرمة المسجد والمقام الديني، ووسط اتهامات لوزارتي السياحة والآثار والأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينيتين بشأن السماح للفرقة بتنظيم هذا الحفل.

 

وأظهرت مقاطع مصورة، مساء السبت، قيام شبان فلسطينيين من القدس بإخراج تلك الفرقة التي كان يرقص أعضاؤها على نغمات الموسيقى داخل المسجد والمقام، وسط صراخ وإطلاق ألعاب نارية لإخراجهم.