15:37 pm 1 يناير 2021

أهم الأخبار الأخبار تنسيق أمني

سهى عرفات: إسرائيل لم تقتل أبو عمار والانتفاضة خطأ كبير

سهى عرفات: إسرائيل لم تقتل أبو عمار والانتفاضة خطأ كبير

رام الله – الشاهد| أدلت سهى عرفات بتصريحات صادمة فجرت غضبا فلسطينيا بعد أن قالت لصحيفة يديعوت أحرنوت العبرية إن "إسرائيل" لم تقتل زوجي ياسر عرفات أبو عمار.

  

وأوضحت قائلة إن أبو عمار مات مسموماً بشكل مؤكد، وقد ظن الجميع بأن "إسرائيل" هي المسؤولة عن اغتياله ولكنها لا تعتقد بأن ذلك صحيحاً لأن الفلسطينيين هم جيران للإسرائيليين وكذلك لا يوجد أية أدلة على ذلك، مضيفة: "أحد الفلسطينيين هو المسؤول عن اغتيال عرفات".

 

الصحيفة العبرية نشرت اليوم الجمعة 1-1-2021 مقتطفات من الحوار مع سهى عرفات على أن ينشر التصريح كاملا أواخر فبراير القادم ضمن برنامج إسرائيلي.

وقالت سهى عرفات إنه تدعم عملية السلام وتدعم اتفاقيات التطبيع الأخيرة بين الاحتلال والإمارات، البحرين والمغرب، مؤكدة أنها تملك علاقات جيدة مع شخصيات إسرائيلية.

 

وأضافت أن زوجها أبو عمار كان يرى بالمقاومة المسلحة أنها وسيلة لإيصال الصوت الفلسطيني وحتى يرى العالم معاناة الفلسطينيين من الاحتلال، ولكنه لم يكن يعمل انطلاقاً من مبدأ تدمير "إسرائيل" وذلك لأنه كان واقعياً.

 

ولفتت الانتباه إلى أن عرفات كان يعتقد بأنه لا يجب قتل المدنيين الإسرائيليين.

 

وقالت سهى عرفات إنها تريد إيصال رسالة للإسرائيليين بأن ياسر عرفات كان شخصاً جيداً.

 

وأكدت سهى عرفات أن حركة فتح قامت بأقل عدد من العمليات فيما كان ياسر عرفات معتدلاً أكثر من القادة الفلسطينيين الآخرين.

 

اغتيال أبو عمار

ورأت سهى عرفات أن زوجها الراحل كان يحظى بحماية دولية رغم محاولات الاغتيال المتكررة التي تعرض لها، حيث كانت الجهات الدولية تفضل عرفات عن المسؤولين الفلسطينيين الآخرين.

 

وشددت على أن ياسر عرفات كان يملك علاقات جيدة مع مخابرات معظم دول العالم، مؤكدة أن جهات أوروبية كانت دائماً تحذره من الاغتيال، ولكنها ترى بأن القوات العالمية لم تعط ضوءاً أخضراً لاغتياله.

 

ضد الانتفاضة

ورأت سهى عرفات أن الانتفاضة الثانية كانت خطأ كبيراً، وأنها لا تعرف من أقنع زوجها بالدخول بانتفاضة جديدة رغم انضمامه لعملية السلام.

 

وأكدت سهى عرفات أنها طلبت من زوجها إيقاف العمليات الفدائية التي تنفذها حركة حماس.

 

وقالت: " لقد أخبرته أنه يجب أن يوقف هجمات حماس لأنها ستؤدي في النهاية إلى حرب أهلية. شرحت أنه بعد 11 سبتمبر لا أحد يريد رؤية المزيد من الانفجارات، والناس لا يريدون رؤية الدماء. قلت: حماس أم ليس حماس، أنتم ملتزمون بعملية السلام وعليكم وقف الإنتفاضة ".

 

مواضيع ذات صلة