14:03 pm 2 يناير 2021

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة فساد

وزيرة الصحة مي كيلة تشارك في كسر قرار منع التجمعات

وزيرة الصحة مي كيلة تشارك في كسر قرار منع التجمعات

رام الله – الشاهد| شاركت مي كيلة وزيرة الصحة في حكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية في كسر قرار الحكومة بمنع التجمعات بسبب تدابير فيروس كورونا.

 

الوزيرة شاركت في تجمع دعت له حركة فتح لاحياء ذكرى الانطلاقة واشعال الشعلة في بلدة بيرزيت برام الله.

 

ولا يكاد يمر يوم دون تصريح من كيلة بضرورة الالتزام بتدابير منع انتشار فيروس كورونا، واهمها عدم التجمع.

 

وبينما هاجمت السلطة بقوة مفرطة تجمعات المواطنين لأداء صلاة الجمعة أمس في عدة مناطق بالضفة، شاركت أجهزة السلطة في حماية تجمعات الانطلاقة.

 

 

يوم 1/1/2021 منع المصلين من صلاه الجمعة في بلدنا السيلة الحارثية .

Posted by ‎بلدنا السيلة الحارثية‎ on Friday, January 1, 2021

 

وأعلنت كيلة اليوم تسجيل 102 إصابة في رام الله التي شاركت هي نفسها بتجمع حركة فتح بالأمس.

 

ولفتت وزيرة الصحة إلى وجود 119 مريضاً في غرف العناية المكثفة، بينهم 27 مريضاً على أجهزة التنفس الاصطناعي.

 

 

وقال الناشط الحقوقي عصام عابدين متهكما على المحاباة في منع التجمعات: تقسم التجمعات في فلسطين إلى: تجمعات عليها حبس عشان الكورونا بغض النظر ماخدين إجراءات صحية أم لا، وتجمعات ما عليها حبس عشان ما في كورونا وما في داعي للإجراءات الصحية.

 

وأضاف متهكما: النوع من التجمعات اللي ما في كورونا يقسم إلى عدة أقسام تجمعات معانا وتجمعات متحالفة معانا وتجمعات صعبة علينا، عشان هيك لمّا اللجنة الوبائية والحكومة يمنعوا التجمعات ضروري يحددوا أي تجمعات المقصودة بكلامهم عشان المواطن يعرف بأي تجمعات يشارك؟

 

مواضيع ذات صلة