11:38 am 16 فبراير 2021

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة فساد

نقابة المحامين: سنواصل العمل لالغاء قرارات الرئيس ضد القضاء

نقابة المحامين: سنواصل العمل لالغاء قرارات الرئيس ضد القضاء

رام الله – الشاهد| تواصل نقابة الصحفيين فعالياتها الاحتجاجية ضد قرارات رئيس السلطة محمود عباس بقوانين التي دمرت ما بقي من استقلال للقضاء، وجعلته تابعا وملك يمين لعباس نفسه.

 

وقال عضو نقابة المحامين داود درعاوي إن النقابة "لن تقبل أن تكون تحت أي تهديد"، وستسمر في فعالياتها الرافضة لقرارات بقانون التي أصدرها عباس، ومسَّت استقلالية السلطة القضائية.

 

وشدد درعاوي في تصريحات صحفية على مواصلة النقابة التصدي لأي إجراء يستهدفها، قائلا: "سنرد بقسوة أكبر عليه، ولن تقبل بمس هيبة القضاء، أو استقلالية عمله المؤسسي والفردي".

 

وأصدر عباس قرارات بقوانين تهدم مبدأ الفصل بين السلطات، وتجعل القضاء تابع له، والقضاة تحت رحمة الأجهزة الأمنية.

ومنذ اصدار القرارات، بدأت نقابة المحامين سلسلة فعاليات احتجاجية لإجبار الرئيس على التراجع عن القرارات، التي ترى أنها خطوة استباقية أيضا من الرئيس قبيل انتخابات المجلس التشريعي المخوَّل قانونًا بإجراء أي تعديل على القوانين، وإصدار قوانين جديدة.

 

وعن عقد جلسات محاكمة داخل محكمة طولكرم دون وجود محامين، استنكر المحامي درعاوي سلوك بعض القضاة.

 

وقال درعاوي: "نقبل وجهات النظر ولكن في حدود عدم كسر إرادة نقابة المحامين أو فعالياتها، وما حصل نتأسف عليه، وعالجناه".

 

ورأى بعض القضاة ضرورة تسيير مرفق القضاء، بحضور أو بدون حضور المحامين.

 

وقال درعاوي إن مجلس النقابة استنكر سلوك بعض القضاة والتي لا تعبِّر عن جموع القضاة من محاولة لي يد النقابة التي تدافع عن خاصرتهم الضعيفة وكسر حراكها النقابي بإجراء المحاكمات في غياب المحامين الملتزمين بتعليق العمل والمعلن عنه.

 

وعلقت نقابة المحامين العمل أمام كل المحاكم النظامية في الضفة الغربية أمس الاثنين رفضا لما جرى في محكمة صلح وبداية طولكرم.

نقابة المحامين: سنواصل العمل لالغاء قرارات الرئيس ضد القضاء

رام الله – الشاهد| تواصل نقابة الصحفيين فعالياتها الاحتجاجية ضد قرارات رئيس السلطة محمود عباس بقوانين التي دمرت ما بقي من استقلال للقضاء، وجعلته تابعا وملك يمين لعباس نفسه.

 

وقال عضو نقابة المحامين داود درعاوي إن النقابة "لن تقبل أن تكون تحت أي تهديد"، وستسمر في فعالياتها الرافضة لقرارات بقانون التي أصدرها عباس، ومسَّت استقلالية السلطة القضائية.

 

وشدد درعاوي في تصريحات صحفية على مواصلة النقابة التصدي لأي إجراء يستهدفها، قائلا: "سنرد بقسوة أكبر عليه، ولن تقبل بمس هيبة القضاء، أو استقلالية عمله المؤسسي والفردي".

 

وأصدر عباس قرارات بقوانين تهدم مبدأ الفصل بين السلطات، وتجعل القضاء تابع له، والقضاة تحت رحمة الأجهزة الأمنية.

ومنذ اصدار القرارات، بدأت نقابة المحامين سلسلة فعاليات احتجاجية لإجبار الرئيس على التراجع عن القرارات، التي ترى أنها خطوة استباقية أيضا من الرئيس قبيل انتخابات المجلس التشريعي المخوَّل قانونًا بإجراء أي تعديل على القوانين، وإصدار قوانين جديدة.

 

وعن عقد جلسات محاكمة داخل محكمة طولكرم دون وجود محامين، استنكر المحامي درعاوي سلوك بعض القضاة.

 

وقال درعاوي: "نقبل وجهات النظر ولكن في حدود عدم كسر إرادة نقابة المحامين أو فعالياتها، وما حصل نتأسف عليه، وعالجناه".

 

ورأى بعض القضاة ضرورة تسيير مرفق القضاء، بحضور أو بدون حضور المحامين.

 

وقال درعاوي إن مجلس النقابة استنكر سلوك بعض القضاة والتي لا تعبِّر عن جموع القضاة من محاولة لي يد النقابة التي تدافع عن خاصرتهم الضعيفة وكسر حراكها النقابي بإجراء المحاكمات في غياب المحامين الملتزمين بتعليق العمل والمعلن عنه.

 

وعلقت نقابة المحامين العمل أمام كل المحاكم النظامية في الضفة الغربية أمس الاثنين رفضا لما جرى في محكمة صلح وبداية طولكرم.

 

اعتصام المحامين داخل محكمة طولكرم وذلك احتجاجا ً على قيام بعض القضاة باجراء محاكمات بدون محامين

Posted by ‎Fajer TV تلفزيون الفجر‎ on Sunday, February 14, 2021

 

مواضيع ذات صلة