10:33 am 17 فبراير 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة انتهاكات السلطة فساد

الضفة: وزراء وعائلاتهم تلقوا لقاح كورونا قبل الأطباء والمرضى

الضفة: وزراء وعائلاتهم تلقوا لقاح كورونا قبل الأطباء والمرضى

رام الله – الشاهد| تهرب الناطق باسم حكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية من الإجابة على سؤال صحفي عن فساد كبير ومحسوبية في توزيع لقاح فيروس كورونا بالضفة.

 

وتأكد تلقي عدد من المسؤولين في السلطة الفلسطينية والمقربين منهم ومرافقيهم وعائلاتهم، وعدد من الصحفيين المحسوبين على السلطة للقاح كورونا، بخلاف شروط الأولوية التي أعلنتها وزارة الصحة.

 

وذكرت مصادر خاصة أن أغلب العاملين في تلفزيون فلسطين مثلا تلقوا اللقاح، فيما قال التلفزيون الإسرائيلي إن وزيرا في حكومة اشتية تلقى اللقاح مع بقيت أفراد عائلته.

 

وسلط أحمد ملحم الضوء على تهرب الناطق باسم الحكومة من الإجابة على سؤال صحفي عن ذلك.

 

وتحت عنوان "في هذه البلاد تبدو الكثير من الاسئلة معلقة على المشانق ..."، كتب أحمد ملحم قائلا: قبل قليل سأل الصديق جهاد بركات المتحدث باسم الحكومة عن الذين حصلوا على لقاح كورونا من غير الطواقم الطبية ولا من كبار السن، مثل بعض الصحفيين وكالعادة لم يحصل الصحفي والجمهور ولا المتابعين على جواب ..

 

وأضاف: لا جواب .. سوى ان نقول ان هذا يحدث في كل مكان.. رغم ان كل مكان منذ أسابيع احضر ملايين اللقاحات وأعطيت الاولوية للطواقم الطبية وكبار السن .. في كل مكان الذي نتحدث عنه استقال وزراء ومسؤولين لأن أمرهم انكشف عندما حصلوا على اللقاح قبل غيرهم .. لكن لدينا اعتبروها تطوع وتشجيع وعمل فدائي لتشجيع هذا الشعب الجاحد ..

 

وأضاف ملحم: لقد احضرت الحكومة بضعة مئات من اللقاحات، بعد الشحدة على اسم الشعب ... جرى توزيعها سرا وعلنا، وما وزع بالسر والمحسوبية والواسطة أكثر مما وزع بالعلن .. ولكن كل ذلك لا يجب ان ينسينا اننا كل يوم نحقق انتصار، نحن ننتصر كل يوم في كل المجالات السياسية والأمنية والصحية والاقتصادية، وننتصر اكثر في الكذب ..

 

وكان الصحفي ناصر اللحام رئيس تحرير شبكة معا قد نشر صورا لتلقيه اللقاح مع عدد من العاملين في معا، ثم بررت الحكومة ذلك بأنه لتشجيع المواطنين على تلقي اللقاح !!.

 

ووفق آخر استطلاع رأي للمواطنين في الضفة، فقد رأت الأغلبية أن الفساد في قطاع الصحة هو الأعلى من بين القطاعات الرسمية والأهلية في البلد.