14:40 pm 28 مارس 2021

أهم الأخبار

الجرعة بـ 100 دولار.. لقاحات كورونا في السوق السوداء

الجرعة بـ 100 دولار.. لقاحات كورونا في السوق السوداء

الضفة الغربية – الشاهد| ذكرت مي كيلة وزيرة الصحة في حكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية أن عدة صيدليات في الضفة الغربية وشرق القدس تقدم تطعيمات للمواطنين ضد فايروس كورونا بقيمة 100 دولار للجرعة الواحدة.

وأوضحت الوزيرة أن صيدليتان في كفر عقب تقدم تلك التطعيمات للمواطنين، وأن لا سيطرة للسلطة الفلسطينية على المنطقة التي تتواجد بها الصيدليتان، محذرةً من أن تلك اللقاحات خطرة في ظل أنها غير محفوظة بدرجات تبريد مناسبة.

لجوء المواطنين لشراء تلك اللقاحات رغم خطورتها جاء في ظل حالة الفساد التي تستشري في وزارة الصحة وتحديداً ملف كورونا، والتي كان آخرها تقديم لقاحات من تطعيم فايزر الأمريكي لموظفي هيئة مكافحة الفساد.

فضيحة جديدة

وأكدت العديد من المصادر الفلسطينية وشخصيات من هيئة مكافحة الفساد عن تلقي جميع موظفي الهيئة خلال الأيام الماضية تطعيم فايزر الأمريكي، وذلك على الرغم من انتظار عشرات آلاف المرضى لأخذ اللقاح.

الفضيحة الجديدة لتلقي اللقاحات جاءت بعد أسابيع قليلة من فضيحة أخرى، تمثلت في منح وزارة الصحة أول دفعة تطعيمات للمسئولين في السلطة وحركة فتح ومرافقيهم، فيما ترك عشرات آلاف المرضى يصارعون الموت في المستشفيات.

عظام الرقبة

واعترفت وزارة الصحة الشهر الماضي، أنها قدمت جزء كبير اللقاحات التي تلقتها وتكفي لـ4900 شخص، لفئات ليس لديها حاجة مُلِحة لتلقي اللقاح، بينما أهلمت تمام ذكر المرضى والمسنين الذين هم بحاجة ماسة للقاح أكثر من غيرهم.

وقالت الوزارة في تصريح رسمي لها، نشرته على صفحتها على فيسبوك، إنها قامت بإعطاء اللقاح لوزراء حكومة محمد اشتية، ورجال الأمن العاملين في الرئاسة ومجلس الوزراء، الذين يحتكون بشكل مباشر مع رئيس السلطة محمود عباس ورئيس الحكومة محمد اشتية.

كما أفادت أنها أعطت اللقاح لسفارات بعض الدول لدى السلطة لتطعيم كوادرها، إضافة إلى أعضاء من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الذين تبلغ أعمارهم 65 عاما.

مواضيع ذات صلة