21:21 pm 30 مارس 2021

أهم الأخبار

فيديو: فتح قلنديا تحتج على قائمة فتح وتهدد بعدم الصمت

فيديو: فتح قلنديا تحتج على قائمة فتح وتهدد بعدم الصمت

الضفة الغربية – الشاهد| خرج عشرات المسلحين التابعين لحركة فتح في مخيم قلنديا وشرعوا بإطلاق زخات من الرصاص في الهواء احتجاجاً على عدم شمول قائمة حركة فتح في الانتخابات التشريعية المقبلة لشخصيات فتحاوية من المخيم.

جاء ذلك في أعقاب تسريب أسماء قائمة حركة فتح للانتخابات التشريعية والتي من المقرر إجراؤها في مايو المقبل، والتي أثارت غضب كوادر وعناصر الحركة.

وطالب الحركة في بيان لها مساء اليوم الثلاثاء، اختيار أسماء وازنة من المنطقة عليها اجماع فتحاوي وشعبي على قائمة الحركة، محذرةً من أنه في حال عدم إعادة النظر في اختيار ممثلين عنهم فإنهم لن يقفوا مكتوفي الأيدي وسيكون لهم كلمتهم.

احتجاجات فتح قباطية

احتجاجات أقاليم فتح تصاعدت خلال الساعات الأخيرة، وأصدرت حركة فتح في جنين بياناً عاجلاً بشأن مباحثات اللجنة المركزية لوضع اللمسات الأخيرة لقائمة حركة فتح للانتخابات التشريعية، والتي من المقرر أن يغلق باب الترشح فيها منتصف الليلة المقبلة.

البيان العاجل والذي هددت فيه الحركة بوقف الانتخابات التشريعية في حال لم يتم اختيار أحد الشخصيات من قباطية ليكون في قائمة حركة فتح للانتخابات التشريعية، جاء في ظل الانسحابات التي قامت بها شخصيات فتحاوية من قائمة فتح.

وقال البيان الذي وقع باسم "كمال سباعنة – منطقة الشهيد أبو جهاد": الإخوة في اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح والاخوة في الأجهزة الأمنية، ماذا يحدث وراء هذا التخبط في اتخاذ القرار؟".

وأضاف: "هل هو مدروس؟ للقضاء على كل شيء اسمه فتح في معقل فتح في قباطية خزان الثورة ومقر انطلاقة العاصفة؟.. إذا كان الأمر كذلك فعلي الدنيا السلام وعلى فلسطين السلام وعلى الشرفاء السلام".

وتابع البيان: "إن اللجنة التنظيمية ومن خلفها الكادر وكل الشرفاء في قباطية يعلنون الاستياء التام والكامل من هذا القرار وبالتالي: فإن عدم العدول والتراجع عن مثل هذا القرار وعدم وجود مرشح فتح في قباطية في المركز الأول لقائمة فتح يعني عدم مشاركة قباطية في هذه الانتخابات".

وهدد البيان بمنع إجراء تلك الانتخابات من قبل كوادر حركة فتح.. واختم البيان بمقولة "اللهم إننا قد بلغنا اللهم فاشهد".

قائمة البرغوثي

وأكدت فدوى البرغوثي زوجة الأسير مروان البرغوثي أن زوجها قرر خوض الانتخابات التشريعية المقبلة بقائمة منفصلة بعد مماطلة ورفض اللجنة المركزية للحركة الأخذ بملاحظات وشروط مروان لتشكيل قائمة فتح لانتخابات المجلس التشريعي.

وأوضحت البرغوثي أن زوجها أعطى تعليماته لشخصيات فتحاوية مقربة منه مساء اليوم بضرورة تشكيل القائمة بشكل سريع وتسجيلها في لجنة الانتخابات قبل انتهاء الموعد منتصف الليلة المقبلة.

البرغوثي كان قد اشترط خلال زيارة عضو اللجنة المركزية للحركة حسين الشيخ له في سجن هداريم منتصف فبراير الماضي، أن يتم الأخذ بشروطه وتوجيهاته لتشكيل قائمة فتح الانتخابية، وأن يتم عرض القائمة النهائية عليه قبل تسجيلها.

إلا أن اللجنة المركزية لم تأخذ بغالبية مطالب البرغوثي، ولم تعرض عليه القائمة النهائية، وتذرعت بأنه الاحتلال رفض السماح لحسين الشيخ زيارة البرغوثي مجدداً في السجن لعرض القائمة عليه.

ونقلت مصادر مقربة من البرغوثي أن الأخير يعي جيداً التلاعب الذي قد يحدث، وأن اللجنة المركزية ستخلق العديد من الأعذار للالتفاف على مطالبه، وهو ما جعله يتجهز لحوض الانتخابات بقائمة منفصلة عن الحركة.

مواضيع ذات صلة