20:29 pm 20 يونيو 2021

أهم الأخبار الأخبار تقارير خاصة

فضيحة الفوتوشوب.. شاهر سعد يأخذ مكان بابا الفاتيكان في قمة دولية حول العمل

فضيحة الفوتوشوب.. شاهر سعد يأخذ مكان بابا الفاتيكان في قمة دولية حول العمل

رام الله – الشاهد| ارتكب الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين فضيحة اعلامية بحق أمينه العام شاهر سعد، حينما استبدل صورة البابا فرنسيس بصورة سعد في بوستر ترويجي لقمة عالمية أقيمت قبل أيام في العاصمة السويسرية جنيف.

 

وفي التفاصيل، فقد أورد الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين خبرا على صفحته على فيسبوك أعلن فيها عن مشاركة أمينه العام شاهر سعد في مؤتمر قمة العمل الدولية، وقام المشرف على الصفحة بإزالة صورة بابا الفاتيكان ووضع بدلا منها صورة سعد.

 

وكتب الناشط عماد فريج ساخرا من الاتحاد، فعلق قائلا: "الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين شاطرين في "الفوتوشوب". قاموا بإزالة صورة البابا فرنسيس كمتحدث رئيسي في افتتاح قمة العمل الدولية وحطوا مكانه صورة شاهر سعد إلى جانب المتحدثين الرئيسيين الآخرين: رؤساء أميركا وكوريا الجنوبية والبرتغال. علمًا انه سعد قدم مداخلة عبر الفيديو كونفرنس بإحدى الجلسات العامة للقمة بتاريخ 9-6-2021".

وأضاف: " الموضوع لو وقف على الصورة بسيطة: الخبر يقول أنه تم انتخابه عضوًا في مجلس إدارة منظمة العمل الدولية. لكن الخبر مش دقيق 100%. مجلس إدارة المنظمة يتكون من 56 عضوًا رئيسيا يمثلون الحكومات والمشغّلين والعمال، بالإضافة إلى 66 نائبًا".

أما المواطن محمد عوني، فعبر عن سخريته من الفضيحة التي ارتكبها الاتحاد، وعلق قائلا: "عجبتني كبير، هي واقفة عليه ما كله قائد بحجم الوطن.. هههه"

 

أما المواطن عبد الهادي الشويكي، فأشار الى ان الفساد والفشل الذي يضرب اطنابه في الاتحاد قد جعل من كل خطواتهم فضائح مكشوفة، وعلق قائلا: "مساكين ما حطو ايدهم بشغله وربنا اخد بيدهم".

 

أما المواطن كريم شاهين، فذكر بعضا من تلك الفضائح التي تورط فيه الاتحاد وامينه العام شاهر سعد، وعلق بقوله: "من التعيين للانتخابات على المقاس ونقابات ميته ومزوره الى الدعاية الفاشلة دليل نجاح بعيدا عن الفساد".

 

 

اتهامات بالسرقة والاختلاس

وتورط شاهر سعد في فضيحة سرقة اموال تعويضات العمال الفلسطينيين، وهو أمر كشفت عنه مصادر مطلعة من داخل النقابة، واتهمته بقضايا اختلاس أموال العمال المحولة من الداخل المحتل.

 

كما وأظهر صراعه مع "مأمون أبو شهلا" وزير العمل السابق كشف عن قيام سعد بالتوقيع لنقابات الهستدروت الإسرائيلية على اتفاقية التنازل عن حقوق العمال الفلسطينيين.

 

 وتم الكشف عن تهم فساد لشاهر سعد منها:

 

- التوقيع على اتفاقية دولية مفادها إعفاء الاحتلال الإسرائيلي والهستدروت من الالتزامات المالية تجاه العمال الفلسطينيين.

 

- قام سعد باستلام 55 مليون شيقل من نقابات العمال الإسرائيلية عن تسوية 15 عاما من حقوق العمال الفلسطينيين وتصل قيمتها لـ 5 مليارات، الشيقل، الاستلام تم والمبلغ اختفى.

 

- عشرات السفريات تمت على حساب العمال بعد استلام المبلغ المذكور.

 

- قام أبو شهلا بتحويل ملفه لمحكمة الفساد لكنه توقف بسبب ضغوطات وتدخلات من قيادة السلطة.

 

هذا ويشار إلى أن سعد بقي من الشخصيات المدافعة بشكل كبير عن صندوق الضمان، وبدأت فكرة صندوق الضمان بعد تفاهمات من حكومة الحمد لله مع الهستدروت وحكومة العدو لتسلم أموال مستحقات العمال الفلسطينيين، وتقدر بمبلغ 17 مليار شيقل.

 

لكن الحكومة قررت إنشاء صندوق الضمان من أجل استلامها وايداعه فيه، من اجل ان لا تقوم بتسليم الأموال لعائلات العمال المتوفين، وهي بذلك ستقوم بسرقة مليارات الشواقل من حقوق العمال المتوفين، كما ان غالبية العمال لا ينطبق عليهم قانون الضمان وكان من المفترض أن يبدأ الاحتساب في قانون الضمان منذ لحظة البدء العمل به وهو ما يعني سرقة السلطة المبلغ كاملا.