12:19 pm 17 أغسطس 2018

الأخبار

بعد وصفها ب"الخيانة".. الأحمد من جديد يرفض الهدنة في غزة!

بعد وصفها ب"الخيانة".. الأحمد من جديد يرفض الهدنة في غزة!

بعد وصفه لاتفاق التهدئة بين الفصائل والاحتلال قبل عدة أيام "خيانة للشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية"، ها هو عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح يعود من جديد ليؤكد إن حركته لا تقبل بأي تهدئة في قطاع غزة دون مشاركة وفد يمثل منظمة التحرير وبتكليف من رئيس حركة فتح محمود عباس.


الأحمد، وفقا لما نشرته وسائل إعلامية، أوضح أن اتفاق التهدئة الحالي الذي تم الاتفاق عليه تم بجهد قطري وأممي ممثل في المبعوث الدولي للأمم المتحدة نيكولاي ملايدينوف.


وحسب التقارير الإعلامية، فإن خلافاً نشب بين الفصائل وحركة فتح حول رئاسة وفد التهدئة، حيث قالت عدد من الفصائل إن فتح تصر على رئاسة الوفد في حين رفضت الفصائل وعلى رأسها حماس ذلك المقترح.


وكان لأحمد قد صرح سابقا بأن ما يجري ليس مفاوضات وإنما مهرجان للإعلان عن الاتفاق، وأنه ليس لدى "القيادة الوقت لمثل هذه المهرجانات التي لا فائدة منها"، مشيرا إلى أن أي اتفاق تهدئه يجب أن يكون باسم منظمة التحرير.