20:31 pm 6 يوليو 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة انتهاكات السلطة

الصحفي الريماوي يدعو السلطة لتصحيح منهجيتها مع  الشعب الفلسطيني

الصحفي الريماوي يدعو السلطة لتصحيح منهجيتها مع  الشعب الفلسطيني

رام الله – الشاهد| دعا الصحفي المفرج عنه من سجون السلطة علاء الريماوي، السلطة الفلسطينية إلى أن تصحح منهجيتها في التعامل مع الشعب الفلسطيني وإثبات ذلك من خلال محاسبة قتلة المعارض السياسي نزار بنات.

 

جاء ذلك في تصريح صحفي، بعد أن أفرج عنه الأمن ظهر اليوم بعد اعتقاله ثلاثة أيام، والتي قال فيها إنه على المنظومة السياسية بأن تكون مقنعة لشعبها، وأن تحترم المواطنين في توجهاتهم.

 

وأضاف: "حرام أن نعلم أولانا مبدأ الخوف، وحرام على شعب تحت الاحتلال أن يكون تحت منظومة لا تقبل النقد، ولا أحد يدعو للتخريب والتخوين وعندما نتحدث عن السلطة فإننا نريد الإصلاح".

 

وأكد الريماوي وجود إرادة سياسية خلف اعتقاله خاصة، وأن وزارة الأوقاف يقوم عليها محمد اشتية وهو مسؤول أيضًا عن وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية التي قتلت نزار بنات.

 

وحمَّل الريماوي رئيس الوزراء محمد اشتية المسؤولية القانونية عن اغتيال بنات، وعن إصدار مذكرة تحقيق بحقه.

 

وشدد على أن "الصحفيين لديهم مهنة الحقيقة، وأنهم يتحدثون في كل الفضاء عن فلسطين والحقوق بكليتها والتفاصيل المتعلقة بالحقيقة".

 

وعبر الريماوي عن عتبه على الأجهزة الأمنية التي تحولت من قطاعات عمل مجتمعية إلى قمعية، داعياً الأمن والقضاء ومكونات السلطة أن ترعى مبدئية الوطن.

 

وكانت نيابة السلطة في الخليل، أفرجت ظهر اليوم الثلاثاء، عن الإعلامي علاء الريماوي بعد تدهور حالته الصحية جراء استمراره في الإضراب عن الطعام والماء.

واعتقل الريماوي قبل 3 أيام، بتهمة الخطابة بدون إذن أثناء تشييع جثمان الناشط نزار بنات، جنوب الخليل قبل أكثر من أسبوعين ونصف.

 

لائحة اتهام

ويأتي الإفراج عن الريماوي بعد بيان لعائلته والتي كشفت أن نيابة السلطة قامت بتجهيز لائحة بحق ابنها، ما يشي باتخاذ قرار بعدم إخلاء سبيله وسيتم عرضه على المحكمة في خطوة تؤسس لتمديده 15 يوماً، متجاهلين الوضع الصحي الخطير لعلاء.

 

واعتبرت العائلة في بيان لها صباح اليوم الثلاثاء، أن قرار التمديد إن تم هو بمثابة تصفية بحق علاء المضرب عن الماء لليوم الثالث على التوالي.

 

وطالب العائلة رئيس حكومة فتح محمد اشتية بصفته رئيساً لتلك الحكومة ووزيراً لداخليتها ووزيراً للأوقاف بالإفراج الفوري عن علاء، محملةً إياه المسؤولية عن حياته.

 

كما وحملت العائلة النائب العام التابع للسلطة أكرم الخطيب المسؤولية عن حياة ابنهم كونه المسؤول عن التوقيف والتمديد، مضيفةً: " نحمل السلطة بكل اذرعها المشاركة في عملية الاعتقال المسؤولية الكاملة عن حياة ابننا كونها المسؤولة عن اعتقاله".

 

وختمت العائلة بيانها بمطالبة الجميع بالتحرك العاجل من أجل إنقاذ حياة ابننا وإطلاق سراحه فوراً.

 

نقل علاء للمستشفى

وكانت عائلة الإعلامي علاء الريماوي قد أعلنت أن ابنها نقل إلى مستشفى عالية في الخليل بعد تدهور حالته الصحية جراء الإضراب عن الطعام لليوم الثاني على التوالي في سجون السلطة.

وكان الريماوي قد أعلن إضرابه عن الطعام فور توقيفه من قبل أجهزة السلطة صباح أمس الأحد، وذلك بعد أن رفعت وزارة الأوقاف قضية ضده بتهمة الخطابة بدون إذن خلال تشييع جنازة الناشط نزار بنات

مواضيع ذات صلة