15:59 pm 8 سبتمبر 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة فساد

مجدلاني يحتفل بعيد ميلاد زوجته بينما يحرم الفقراء من مخصصات الشئون

مجدلاني يحتفل بعيد ميلاد زوجته بينما يحرم الفقراء من مخصصات الشئون

رام الله – الشاهد| بينما يشكو الفقراء تلكؤ وزارة التنمية الاجتماعية في صرف مستحقاتهم المالية التي يستعينون بها على تدبر أمورهم المعيشية، يخرج وزير التنمية أحمد مجدلاني مستفزا مشاعر الفقراء، عبر احتفاله بعيد ميلاد زوجته.

 

وكتب مجدلاني على صفحته على فيسبوك: "احتفل اليوم وزوجتي سلمى رفيقة العمر ومسيرة الحياة الطويلة وعائلتنا الصغيرة ابنتي وحفيداتي بعيد ميلادها، كل الحب والتقدير لها وكم كنت محظوظ بارتباطي بها، وكل عام وهي بألف خير لتظل روحها العطوفة الحنونة والمثابرة والمعطاءة بلا حدود  تظللنا ما حيينا".

وجاءت ردة فعل المواطنين غاضبة وحادة، فمجدلاني يتحكم في لقمة عيش الفقراء ويتفنن في إذلالهم، فضلا عن أسلوبه المتعالي في الحديث حول القضايا الوطنية، وهو لا يملك من المؤهلات شيئا سوى كونه عديلا لرئيس السلطة محمود عباس.

 

وكتب المواطن مصعب عبد الكريم، متهكما على مجدلاني الذي يحتجز أموال الشئون، وعلق قائلا: "خود فلوس الشؤون واشتريلها ذهب".

 

أما المواطن حسين أبو يوسف، فسخر من احتفال مجدلاني مع زوجته، وعلق قائلا: "الله يديم هالحب بينكم ....و ياريت بعيد زواجك تتذكر انو فيه ناس بستنو بالشؤون وما فيه ببيوتهم رغيف خبز ف حرام انت تحتفل ورعيتك مش لاقيين أكل ف تفقد الرعية حتى الله يرعاك".

 

أما المواطنة صاحبة حساب العمر الضائع، فعلقت بالقول: "ما دامك مبسوط وبتحتفل انت والعائلة بعيد ميلاد خلينا ننبسط ونبسط اطفالنا مثلكم وتعطيهم اقل حقوق الهم وهو مصروف المدرسة أو توفير اقل احتياجاتهم مثل قرطاسية مدرسية او توفير الأكل دخيل الله يا راجل حس فينا وبأطفالنا ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء".

 

أما المواطن ثائر اغباريه، فأشار الى أن مجدلاني يقيم الاحتفالات من أموال الفقراء، وعلق قائلا: "هاد حق شرعي بس عفوا قديش كلفك عيد الميلاد أكيد بعيشة شهر للناس الي الهم اشهر بنتظروا بمستحقاتهم اتقوا الله في هاي الناس".

 

أما المواطن احمد جودت البحيصي، فتوجه بالدعاء الى الله على مجدلاني الذي يتلاعب بالفقراء وقوت أبنائهم، وعلق قائلا: "حسبي الله ونعم الوكيل في كل مسؤول ما بخاف من الله اتقوا الله في الناس وشوف عديلك الى هو الرئيس يحلنا يا اتحلوا عنا".

 

أما المواطن علاء بلبل، فتحدث بسخرية عن مجدلاني وراتبه الذي يبلغ 12 ألف شيكل، وعلق قائلا: "ان شاء الله ضل شيء من راتبك عشان تحتفل وتعمل عيد ميلاد، ما هو يادوبه راتبك بقضيك اكل وشرب".

 

أما المواطن هيثم حلواني، فسخر من وصف مجدلاني لزوجته بانها رفيقة النضال رغم أنها لم تضرب حجرا واحدا على الاحتلال، وعلق بالقول: "رفيقة درب النضال، وبهذه المناسبة السعيدة بهديك اغنية على وين الدرب مودينا على اي وزارة مرسينا او على اي كرسي مرسينا كلو بيزبط معاليك".

 

أما المواطن رائف الصالح، فتهكم على وضع مجدلاني المادي، وعلق قائلا: "هالقيت مع عيد الميلاد بيصير عندك عجز في الراتب هو يادوب كل راتبك ٢٠ الف شيكل ومستوره علي قد الحال".

 

ودائما ما يثير مجدلاني عاصفة من الانتقادات جراء تصريحاته وتصرفاته، إذ أثار منشور نشرته صفحة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في قلقيلية سخريةً على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن نشر أدمن الصفحة مسابقةً من أجل جمع المعجبين وتوسل اللايكات للصفحة التي لم يتجاوز عدد المعجبين بها الـ 40 شخصاً.

وجاء في نص المسابقة "مسابقة فكر واربح.. سؤال المسابقة: من هو الامين العام لجبهة النضال الشعبي في فلسطين؟.. شروط المسابقة، لايك للصفحة والمنشور، مشاركة المنشورة مرة واحدة".

 

وما زاد من حالة السخرية على المنشور هو مكان توزيع الجوائز على الفائزين والذي قال أدمن الصفحة إن "سيكون هناك ٦ فائزين سيتم الاعلان عنهم ببث مباشر يوم السبت بعد صلاة المغرب في حديقة الحيوانات الوطنية قلقيلية والجوائز مقدمة من المحلات التجارية".

 

فيما جاءت الردود على المنشور بصورة عكست حالة السخرية التي أصابت المتابعين والذي وصفوا مجدلاني أبشع الألفاظ، فيما صب البعض جام غضبهم على أدمن الصفحة الذي كتب اسم الصفحة والمنشورات بصورة مليئة بالأخطاء اللغوية.