18:35 pm 2 نوفمبر 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة انتهاكات السلطة

فارس شرعب.. حينما يصبح محامي الشيطان مناضلا تتجند حركة فتح للدفاع عنه

فارس شرعب.. حينما يصبح محامي الشيطان مناضلا تتجند حركة فتح للدفاع عنه

رام الله – الشاهد| بعد أن تهجم بألفاظ نابية على محامي عائلة بنات غاندي أمن وعلى الشاهد الرئيس في جريمة اغتيال الناشط نزار بنات، يحصل محامي المتهمين بالجريمة فارس شرعب على الحماية والتقدير من حركة فتح.

 

وبدلا من إدانة سلوك المحامي والتأكيد على مبدأ المحاسبة للمجرمين، أصدرت حركة فتح بيانا هاجمت فيه عائلة بنات وأعلنت دعمها للمحامي شرعب، وهي بذلك تعلن انحيازاها للقتلة ومن يدافع عنهم عبر البلطجة وقلة الأدب وانعدام الاحترام.

 

البيان جاء من اقليم طولكرم في حركة فتح، وجاء على طريقة "رمتني بداءها وانسلت" حيث اتهم البيان محامي عائلة بنات غاندي امين بالخروج عن سلوكيات الزمالة في العمل، هو أمر يبعث على الضحك، فمن قام بالتهجم والاعتداء لفظيا هو محامي السلطة وليس محامي عائلة بنات.

 

 

واستنكر المواطنون والمتابعون لمنصات التواصل الاجتماعي دفاع حركة فتح عن محامي قتلة الشهيد نزار، معترين أن هذا الدفاع عن المحامي شرعب يؤكد ان فتح شريكة في الجريمة وأنها  فقدت بوصلتها الوطنية.

 

وكتبت المواطنة ميرال قندس، مستغربة من تقزم موقف فتح ونزله لمستوى الدفاع عن محام فاسد الأدب منعدم الخالق، وعلقت بالقول: "آه وأنا بقول لحالي من وين لقيو محامي يرضى يحط حالو بهالموقف طلعو جايبين محامي من المستنقع".

 

أما المواطن بيان الحاج، فعبر عن صدمته من بيان فتح، مؤكدا أن هذا المحامي لا ينبغي السماح له بدخول المحاكم والترافع فيها، وعلق قائلا: "كيف هي المحاكم بتقبل مين ما كان يكون محامي ويدخل محاكمها، ليش اهل طولكرم مش متبريين منهم".

 

أما المواطن صفوت صافي، فأكد ان سلوك هذا المحامي مشين وكان يجب طرده من الجلسة بدلا من الاستماع له والدفاع عنه، وعلق قائلا: "المفروض القاضي طردو برة الجلسة بس للأسف كلهم قارئين على نفس الشيخ".

 

محامي الفسدة والمجرمين

وأثارت حادثة تهجم فارس شرعب محامي المتهمين بقتل الناشط نزار بنات وإطلاقه التهديدات أمام القضاة، باتجاه محامي عائلة بنات والشاهد الرئيس في القضية حسين بنات خلال جلسة المحاكمة يوم أمس الاثنين، علامات استفهام حول من هو شرعب والتي لم تحرك المحكمة وقضاتها أي ساكن تجاه ما قام به خلال الجلسة.

وكشف غاندي أمين محامي العائلة أنه وخلال الجلسة الصباحية تهجم محامي المتهمين على الشاهد الرئيس في المحكمة حسين بنات، ووصفه بأنه شاهد زور، منوهاً أن ذلك يعتبر اتهاماً بجريمة أمام المحكمة، وهو لا يجوز لأنه يضعه في خانة ترهيب الشاهد، ومع ذلك استمرينا في حضور الجلسة".

 

وأضاف الربعي: "لم تتدخل المحكمة في هذا الاتهام الخطير الذي وقع أمامها وأمام الحضور، وكان على المحكمة أن تتدخل لأنه لا يجوز ترهيب الشاهد".

 

وأردف: "لقد وجه محامي الدفاع للشاهد لفظ أنه يُعلمه ويعلم مئة مثله الأدب وهذا أيضا لا يجوز وكلام خطير وشتم للشاهد، فإذا كان لديه اعتراض يجب ان يتقدم به من خلال المحكمة لا ان يتلفظ بهذه الألفاظ أثناء الجلسة".

 

وتابع: "عندما طلبت الإذن ورفعت يدي للمحكمة بكل أدب، توجه إليّ محامي الدفاع بالتلويح بيده وقال لي اسكت، وهذا امر لم اشهده من قبل ولا في أي محكمة"، مشدداً على ضرورة أن تصدر المحكمة عقوبة بحق محامي الدفاع.

 

من هو فارس شرعب؟

المحامي شرعب 42 عاماً من مدينة طولكرم، اشتهر منذ بدء عمله في مهنة المحاماة بالدفاع عن المتهمين بالتورط في العمالة والتخابر مع الاحتلال، وكذلك القضايا الأخلاقية والشرف.

 

شرعب وفي أكثر من حالة، طلب تخفيض مدة حكم من ثبت اتهامهم بالتخابر لصالح الاحتلال، إذ طالب المحكمة في 1 ديسمبر 2019، بطلب للمحكمة في رام الله بتعديل التهمة الموجهة لأحد المتخابرين من "التخابر ومعاونة الاحتلال" إلى الخيانة فقط وتخفيض مدة العقوبة، وتكرر الأمر مع متهم آخر بذات التهم عام 2016.

 

الأمر لم يقف عن هذا الحد، بل لجأ إليه مهربي المخدرات للترافع عنهم أمام المحاكم في القضايا التي يتهمون بها، واستطاع بالإفراج عن العديد من المتهمين بقضايا مختلفة مقابله حصوله على مبالغ مالية طائلة، يدفع جزء منها كرشاوي لبعض القضاة.

 

فيما تساءل بعض المواطنين عن تاريخ والده المحامي أحمد شرعب وكيفية تعاونه مع الإدارة المدنية للاحتلال أثناء الانتفاضة الأولى، وخوفه من خروجه من منزله في فترات عدة بعد التهديدات التي وجهتها المقاومة الشعبية في طولكرم له بتهمة التواصل مع الاحتلال.

 

مواضيع ذات صلة