11:24 am 10 نوفمبر 2021

أهم الأخبار الأخبار

طلبة أبو ديس يعلقون الدراسة حتى إشعار آخر احتجاجا على الفلتان الأمني بمحيط الجامعة

طلبة أبو ديس يعلقون الدراسة حتى إشعار آخر احتجاجا على الفلتان الأمني بمحيط الجامعة

رام الله - الشاهد| أعلن مجلس اتحاد الطلبة في جامعة القدس أبو ديس، تعليق الدوام في الجامعة بدءًا من اليوم الأربعاء وحتى إشعار آخر، على خلفية الاحداث المؤسفة التي يشهدها محيط جامعة القدس والتي تسببت بحالة من الذعر والخوف والقلق في صفوف الطلبة.

 

وحمّل المجلس في بيان صحفي، الليلة الماضية، حكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية والأجهزة الأمنية، المسؤولية الكاملة عن الفلتان الأمني الذي يحصل في محيط الجامعة في ظل تقصير واضح وفاضح بعدم التواجد في منطقة يصل تعدادها السكاني أكثر من ٤٠الف نسمة.

 

كما حمّل المجلس إدارة الجامعة والأجهزة الأمنية المسؤولية الكاملة في حال تعرض أي طالب جامعي لأي ضرر.

 

وطالب المجلس إدارة الجامعة إلى ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اتجاه ما يحصل، مشددا على أن العودة إلى انتظام الدوام لن يكون إلا بضمان حياة جامعية أمنة للطلبة وسلامة طلبتنا البواسل فوق كل شيء.

 

وناشد المجلس كافة ابناء المنطقة الشرفاء لضبط النفس وعدم الانجرار نحو العنف ونبذه، حيث أن هذه الأعمال لا تخدم سوى مخططات الاحتلال وأعوانه في زرع الفتنة بين صفوف أبناء شعبنا.

 

ودعا كافة القوى الوطنية والإسلامية والمجالس المحلية التدخل لحل هذه الأزمة وقطع الطريق على كل من يريد أن يجعل هذا الصرح العلمي الشامخ ساحةً لتصفية الحسابات والقتال وسط جموع طلبتنا البواسل.

 

وكان مسلحون من عرب السواحرة، أطلقوا النار على طلبة جامعة القدس أبو ديس، شرقي القدس مساء امس، الأمر الذي أثار الذعر في صفوف الطلبة.

 

وأفادت مصادر محلية أن عدد من المسلحين المدعومين من أجهزة السلطة قاموا بالاشتباك مع بعض الطلبة على خلفية وضع سياراتهم على جانبي الطريق أمام الجامعة، وهو الأمر الذي لم يرق لعرب السواحرة.

 

 تهديدات للطلبة

وكان مسلحو عرب السواحرة قد هددوا رئيس جامعة القدس أبو ديس قبل يومين بسبب قيام بعض الطلبة والعاملين في الجامعة بإيقاف سياراتهم في الشارع المقابل للجامعة، في منطقة السواحرة شرقي القدس.

وأظهرت مقاطع مصورة قيام بعض المسلحين بوضع تحذير على سيارات الطلبة التي اصطفت على جانبي الطريق بالقرب من الجامعة، فيما أطلق المسلحين النار في الهواء قبل أن يغادروا المكان وسط غياب لأجهزة السلطة.

 

فلتان واعتداءات

 واستنكرت إدارة الجامعة ما جرى من قبل المسلحين، مطالبةً أجهزة السلطة بوضع حد لحالة الفلتان والاعتداءات التي تتعرض له المؤسسات الفلسطينية في شرقي القدس.

 

وقالت إدارة الجامعة في بيان لها مساء السبت الماضي: "نستنكر بأشد العبارات الاعتداء الذي وقع على مداخلها من قبل مجموعة من المقنعين، وطال بالتكسير وإطلاق النار عدد من السيارات التي تعود ملكيتها لعاملين وطلبة وضيوف للجامعة، إضافة الى حالة الذعر الذي تسبب به هذا المشهد من الفلتان الأمني الذي لم يعتده اي مجتمع جامعي ولم تعتده المنطقة التي لطالما تميزت بترابطها وتكاملها مع الجامعة".

 

مواضيع ذات صلة