16:24 pm 20 نوفمبر 2021

تقارير خاصة فساد

بعد خلافاتها الداخلية.. فتح تسطو على قوائم العائلات بالانتخابات المحلية

بعد خلافاتها الداخلية.. فتح تسطو على قوائم العائلات بالانتخابات المحلية

الضفة الغربية – الشاهد| أظهر السجل النهائي للقوائم المشاركة في الانتخابات المحلية في المناطق ج بالضفة الغربية، عمق الأزمة التي تعيشها حركة فتح، وفشلها الذريع في تشكيل قوائمها الخاصة، ما دفعها للسطو على القوائم التي شكلتها العائلات أو بالتحالف مع الفصائل الأخرى.

ومن بين 210 قوائم سجلتها فتح باسم قائمتها الرسمية "البناء والتحرير" كانت 81 قائمة نتاج توافق عائلي أو فصائلي، وقامت فتح بتسجيلها باسمها بالقوة.

وفيما تراجعت فتح أمام ضغط العائلات في صانور بجنين، وسحبت تسجيل القائمة باسم فتح، لم تتمكن قيادة التنظيم من تشكيل أي قائمة في هيئات أريحا.

وبالنظر إلى أسماء المرشحين في قوائم فتح، يظهر بوضوح مدى الجهود التي بذلتها فتح لتجنب خسارة كبيرة في الانتخابات المقرر إجراؤها في 11-12-2021.

العائلات تجبر فتح على التراجع

ونجحت عائلات صانور في اجبار فتح على التراجع وسحب القائمة التي سطت عليها وسجلتها باسمها.

وذكرت مصادر محلية أن حركة فتح في البلدة شكلوا قائمة من كل العائلات بعد التوافق عليها، وعند التسجيل قامت فتح بالتلاعب في الأسماء وتغيير ترتيبها وكذلك سحب وإضافة أسماء، وهو الأمر الذي أثار غضب العائلات.

وأشارت المصادر أن العائلات طالبت حركة فتح بسحب القائمة فورا، وعدم خوض الانتخابات، الأمر الذي تم وقدمت فتح طلباً رسمياً للجنة الانتخابات بسحب القائمة.

وبدلا من تقديم برنامج عمل واضح لتطوير الهيئات المحلية التي تعاني الأمرين، فضلت فتح اللعب على وتر العائلة والحشد العشائري، دون تقديم برنامج انتخابي وبرامج انتخابية واضحة تلبي آمال المواطنين.

قوائم فتح

وسنسرد فيما يلي أسماء القوائم التي شكلتها حركة فتح إما بالتوافق مع بعض العائلات أو الفصائل أو تلك التي سيطرت عليها، ففي القرى التابعة لمحافظة جنين وتحديداً هيئة أم التوت المحلية تم تشكيل القائمة الانتخابية من عائلتي زكارنة وعلاونة، وهيئة أم الريحان المحلية تم تشكيل قامتها من عائلتي زيد والكيلاني، وهيئة الخلجان معظم مرشحيها من عائلة الخطيب وكذلك هيئة المغير معظم مرشحيها من عائلة أبو مويس وهيئة المنصورة معظم مرشحيها من عائلة اقعيس.

وفي قرى الخليل، فقد تم تشكيل قائمة بيت الروش التحتا من عائلة عمرو، فيما جاءت قائمة هيئة بيت عمرة من عائلة ادعيس، ودير العسل من قائمة عائلة أولاد محمد، أما قرى القدس، وتحديداً الخان الأحمر فجاءت القائمة المرشحة من عائلتي الجهالين وأبو داهوك، وهيئة خرائب أم اللحم، قائمة توافقية بين عائلتي ذياب وفقيه.

أما قرى بيت لحم، فجاءت كالتالي: هيئة أرطاس تقاسمت القائمة عائلتي إسماعيل وسعد وهيئة أم سلمونة معظم مرشحيها من عائلة طقاطقة، وهيئة خلة النعمان معظم مرشحيها من عائلة درعاوي، ولم يختلف الأمر كثيراً في قرى رام الله، فقائمة قرية المغير تمت تشكيلها بين عائلتي أبو عليا والنعسان.

وفي هيئة الزاوية التابعة لمحافظة سلفيت فقد شكلت القائمة من عائلة شقير، وكذلك قائمة قرية مسحة فجميع مرشحيها من عائلة عامر، أما طولكرم فسيطرت عائلة كتانة على قائمة النزلة الشرقية، والنزلة الوسطى فتم تشكيل قائمة مرشحيها من عائلة عمارنة.

قوائم فتح في قرى قلقيلة هي الأخرى جاءت على النحو التالي: قائمة قرية رأس عطية معظم مرشحيها من عائلة مراعبة، وهيئة عرب أبو فردة، معظم مرشحيها من عائلة أبو فردة، وهيئة عسلة، فقد شكلت قائمتها من عائلة سليمان.

وتكرر الأمر مع قوائم فتح في قرى نابلس، فقائمة مرشحيها في ياصيد تمت بالتوافق بين عائلتي مشاقي وظاهر، وفي يتما تم تشكيل القائمة بين عائلتي نجار وخضير، وفي كفر قليل فتم تشكيل القائمة بين فتح والديمقراطية، فقد حظيت الأخيرة بمرشح واحد فقط.

خلافات داخلية طاحنة

وكشفت مصادر لـ"الشاهد" في وقت سابق أن حركة فتح وبسبب الخلافات الداخلية الطاحنة لم تتمكن من التقدم بأي قائمة انتخابية في قرى محافظتي قلقيلية وأريحا، فيما تركت الحركة 47 هيئة محلية دون ترشيح أي قائمة.

وبرر أمين سر فتح في مدينة أريحا نائل أبو العسل خلال تصريحات صحفية بعدم التقدم بأي قائمة في المحافظة بالقول: "إن مشاركة حركة فتح في الانتخابات المحلية هو خيار خاطئ".

وأضاف أبو العسل: "نحن حركة تحرر ومقاومة للاحتلال، ولسنا حركة خدمات للماء وحل مشكلة عامود كهرباء، ولذلك لن تترشح أي قائمة لفتح بمحافظة أريحا".

قوائم فتح المتناحرة

الخلافات الطاحنة للحركة أظهرتها ترشح أكثر من قائمة للحركة في العديد من الهيئات المحلية بأسماء مختلفة، ففي هيئة أرطاس ببيت لحم يتنافس على مجلسها المحلي قائمين لحركة فتح الأولى قائمة فتح الرسمية المعروفة باسم كتلة البناء والتحرير، فيما جاءت القائمة الثانية باسم مروان البرغوثي.

أما في مجلس قراوة بني زيد برام الله فقد تقدمت فتح وتياراتها المختلفة بثلاث قوائم انتخابية، الأولى باسم كتلة البناء والتحرير (القائمة الرسمية)، والثانية باسم الحاج جودت شاكر حجيجي، والثالثة باسم قائمة الشهيد ياسر عرفات.

وفي هيئة صردا وأبو قش المحلية فقد شهدت تنافس بين قائمين من حركة فتح الأولى باسم كتلة البناء والتحرير والثانية باسم الشهيد ياسر عرفات.

هيئة الجديدة المحلية بجنين شهدت أيضاً ترشح فتح بقائمتين متنافرتين الأولى باسم كتلة البناء والتحرير والأخرى باسم العاصفة.

مواضيع ذات صلة