08:25 am 17 أكتوبر 2018

الأخبار

فتح تجد نفسها مضطرة لمخالفة الحكومة حول قانون الضمان!

فتح تجد نفسها مضطرة لمخالفة الحكومة حول قانون الضمان!

عقد المجلس الثوري لحركة فتح اجتماعا طارئا أمس الثلاثاء، لبحث التطورات المتعلقة بقانون الضمان الاجتماعي.


ويأتي اجتماع ثوري فتح عكس ما كان متوقعا من قبل الحكومة في رام الله التي تقودها فتح ورئيسها أبو مازن، والتي حاولت فرض قانون الضمان الاجتماعي الأخير على الشعب، فيما يبدو شرخا واضحا بين حركة فتح نفسها، التي وجدت نفسها مضطرة لإرضاء الشراع الذي خرج بالالاف في رام الله مناديا بسقوط قاون الضمان!

وأوصى المجلس في بيانه الصادر عن دورته الرابعه بتأجيل تطبيق القانون لمدة ستة أشهر بحيث يكون الانضمام خلالها اختيارياً لحين اجراء التعديلات اللازمة لما فيه مصلحة العمال والموظفين والمستفيدين وذلك بعد فتح حواراً  شاملا بين الحكومة وكافة الشرائح والاطراف المعنية.


وأكد المجلس الثوري وقوفه التام مع الجماهير في وقفتها الاحتجاجية السلمية المطالبة بتأجيل تطبيق القانون لحين سد كافة الثغرات التي اعترته.


وأضاف البيان الذي وصل  "وأخيرا تؤكد فتح انها جادة في حماية قراراتها و صون إرادة ومصالح شعبنا المناضل وجادة في قيادة الجماهير المدافعة عن حقوقها".

مواضيع ذات صلة