07:49 am 19 أكتوبر 2018

الأخبار

أجهزة السلطة تعتقل معلمين على خلفية مواقف تربوية

أجهزة السلطة تعتقل معلمين على خلفية مواقف تربوية

أقدمت أجهزة السلطة في الخليل على اعتقال معلمين من الخليل على خلفية انتقادهم لسياسات السلطة وبرامج إفساد الطلبة في المدارس.


واعتقل أفراد مخابرات السلطة الأستاذ محمد النواجعة، وهو مدرس للرياضيات في مدرسة رقعة الثانوية بيطا أثناء خروجه من المدرسة وذلك بسبب نشاطه ضمن حملة حزب التحرير التي يدعو فيها لرعاية الطلبة وحمايتهم من الهجمة الشرسة التي تستهدفهم.


كما واعتقلت مجموعة من الأمن الوقائي يوم الأحد الماضي الاستاذ زياد الحسنات وهو مشرف تربوي ويعمل في مديرية التربية والتعليم في يطا بأسلوب همجي وذلك بعد خروجه من مكتب المديرية، ومازال موقوفا لديها وتم تمديد توقيفه 15 يوما على خلفية مواقفه في الدعوة إلى المحافظة على الأبناء ورعايتهم، والتصدي للفساد الممنهج الذي يُمارس على الطلبة.


وقال حزب التحرير أن هذه الاعتقالات تؤكد فيها السلطة على أنّ ما تقوم به من رعاية وتسهيل وتمويل للنشاطات الإفسادية لأهل فلسطين هو أمر ممنهج وتريد فرضه ولو بالقوة والهمجية وأسلوب العصابات.


وشدد على أن ما تقوم به السلطة من ممارسات لاأخلاقية وهمجية لن تثنيه عن المضي قدما في فضح السياسات الهادفة إلى النيل من أعراض وبنات وأبناء فلسطين بغرض تحويلهم إلى لقمة سائغة للاحتلال والغرب، وسيواصل الحزب وشبابه نشاطهم وأعمالهم التي تحذر أهل فلسطين من فساد برامج الغرب ومشاريعه التي تنفذها وترعاها السلطة.