15:17 pm 6 مارس 2019

الأخبار تقارير خاصة

الوزير السابق حاتم عبد القادر يخرج عن صمته ويفضح إعلام عباس

الوزير السابق حاتم عبد القادر يخرج عن صمته ويفضح إعلام عباس

اتهم حاتم عبد القادر الوزير السابق وعضو المجلس الثوري لحركة فتح وعضو مجلس الأوقاف،  اتهم  وسائل الإعلام الفلسطينية الرسمية اذاعه وتلفزيون، وأيضا وكالة وفا، بفرض حظر إعلامي شامل ضده،  وقال أنه علم منذ سبعة أشهر أن هذا الحظر جاء بتعليمات من جهات متنفذة في مكتب الرئيس ومسؤولي الإعلام الرسمي .



وقال الوزير السابق في بيان صدر عنه ووصل (الشاهد نسخة منه) :"ومنذ ذلك الحين وحتى الآن لم يتم إجراء أي حديث معي في وسائل الإعلام الرسمية، ولم أهتم كثيرا لذلك ، طالما هذا الحظر لم يطال أجهزة الإعلام الاخرى من محطات إذاعية وتلفزيونية ذات انتشار أوسع من الإعلام الرسمي،لكن الشئ الذي دفعني للحديث عن هذا الموضوع ،أنه منذ ساعة اتصلت بي إحدى مقدمات برنامج صباحي في التلفزيون الفلسطيني وطلبت مني مقابلة على الهواء مباشرة صباح يوم السبت القادم حول أحداث مصلى باب الرحمة ، وبدون نقاش او عتاب قبلت على الفور واتفقنا على الموعد ، وسررت بذلك ، وقلت أخيرا رفع الحظر عني".



ولكن سرعان ما تلاشت آمال عضو المجلس الثوري لحركت فتح، حيث اعتذرت ذات المذيعة بعد لحظات منه بحجج أخرى، حيث يقول بلسانه"غير أن هذه الفرحة لم تدم سوى عشر دقائق حتى عاودتني بالاتصال معتذرة بإلغاء الموعد بكثير من الأدب والاحراج بحجة أن موضوع البرنامج تغير، وأيقنت ان مقدمة البرنامج لم تنسق كما يبدو مع إدارة التلفزيون وإنما اختارت الشخص الذي تعتقد أنه يمكن أن يغني موضوع البرنامج ، إلا أنها تلقت تعليمات اخرى .



وعبر عبد القادر عن أسفه عن هذه المنظومة التي تحتكر الاعلام وتجعله موجها لخدمة أشخاص معينين ومصالهم الشخصية، فقال "انا لا أكتب هذا الكلام احتجاجا، فالقاءات الإذاعية والتليفزيونية التي تجري معي يوميا أصبحت تفوق حجم طاقتي، وإنما لكي القي الضوء على الحالة المزرية التي وصلت إليها مؤسساتنا الرسمية الإعلامية التي من المفروض أن تكون صوت الشعب بكافة آرائه وليست صندوقا اسود لا مكان فيه للمساحات البيضاء" .