شاهد ميديا

الفيديوهات الشائعة

تقارير خاصة

تفاصيل.. مشروع فساد جديد لمحمود الهباش عبر تعيين أفراد من عائلته "وكلاء نيابة"
فساد

تفاصيل.. مشروع فساد جديد لمحمود الهباش عبر تعيين أفراد من عائلته "وكلاء نيابة"

رام الله – الشاهد| استمرارا لمسلسل الفساد الذي يمارسه قاضي قضاة فلسطين محمود الهابش وأسرته، نشر أنس الهباش نجل قاضي القضاة محمود الهباش عبر حسابه الخاص على موقع فيسبوك صوراً يتباها فيها بتخرج زوجته "روز أكرم الحافي" وشقيقها من تخصص المحاماة من جامعة بيرزيت وحصولهم على مزاولة المهنة.   هذه العبارات والاحتفالية الصغيرة هي تمهيد لمشروع "وكلاء نيابة" معينين قادمين سيتم تعيينهم كما عيّن أنس ومن قبل بشار فرج نجل رئيس جهازالمخابرات ماجد فرج وغيرهم .     فساد متأصل أنس الهباش الذي حصل على معدل 53.2% في الثانوية العامة، حصل على منحة على حساب الرئيس ودرس في مصر، ثم توظف عام 2016 فور انتهاء دراسته، وأصبح معاونا لوكيل النيابة ثم حصل على ترقية من الرئيس عباس وأصبح وكيل نيابة ويتقاضى راتب أكثر من 10 آلاف شيكل.   كما أن شقيقات أنس "شيماء واسراء" تعمان في وظائف مرموقة بفضل نفوذ والديهما، حيث تعمل إحداهما مديرة علاقات عامة في ديوان القضاة، ثم تم نقلها إلى هيئة مكافحة الفساد الفلسطينية عام 2020، والأخرى عُينت في سفارة "السلطة" بأنقرة عام 2017.   وكان الهباش أصدر في ديسمبر الماضي قرارا بتعيين خالد بارود وهو شقيق زوجته "نسيبه" مساعدا له ومكلفا بمنصب مدير عام الشؤون المالية والإدارية.   وتسب هذا القرار في غضب شادي عياد وهو الشخص الذي يشغل حاليا منصب مدير الشؤون المالية والإدارية، حيث بعث كتابا لرئيس السطلة محمود عباس يشتكي فيه من قيام الهباش بإقصائه لصالح نسيبه بارود. وأكد عياد في كتابه المرسل لعباس على ان تعيين بارود هو مخالفة لقرار رئاسي سابق بتعيين عياد، وأنه لم يمض على دخول بارود لمؤسسة قاضي القضاة سوى ثلاثة أشهر تدرج فيها في عدة مناصب بشكل مريب.   وكان عباس قد أعاد تعيين الهباش قاضيا للقضاة عبر مرسوم رئاسي يحمل الرقم 45 لسنة 2021.   وتقلد الهباش مناصب عليا بأوامر مباشرة من رئيس السلطة محمود عباس، وذلك على الرغم من السخط الفتحاوي عليه، بفعل تعيينه في مناصب يرى الفتحاويون أنهم أحق بها.   وولد الهباش في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة عام 1963، وحصل على شهادة الدكتوراه في الدراسات الإسلامية عام 2009، ويشغل منصب قاضي القضاة، وبعد هروبه من غزة شغل العديد من المناصب في الحكومات الفلسطينية المتعاقبة.

منذ يومين
الشارع الفلسطيني لحسين الشيخ: متى ستزف الانتصار بعودة التنسيق الأمني؟
تنسيق أمني

الشارع الفلسطيني لحسين الشيخ: متى ستزف الانتصار بعودة التنسيق الأمني؟

الضفة الغربية – الشاهد| لم يقتنع الشارع الفلسطيني بإعلان السلطة وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال، وذلك في ظل التجارب السابقة التي أعلنت فيها السلطة وقف التنسيق الأمني وتبين لاحقاً أنها مجرد أكذوبة. واستذكر الشارع الفلسطيني تصريحات عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ في نوفمبر 2020، والتي قال فيها إن عودة العلاقات مع الاحتلال جاءت بعد انتصار حققته قيادة السلطة والمتمثل في وعود حصلوا عليه خطياً من المنسق العسكري في الضفة الغربية. وقال الشيخ آنذاك: "لأول مرة في التاريخ، ترسل الحكومة الإسرائيلية رسالة مكتوبة تتعهد والالتزام بالاتفاقيات الموقعة". وأضاف الشيخ: "إن ما جرى انتصار لشعبنا العظيم الذي تحمل الكثير في السنوات الأخيرة والأشهر الأخيرة، خاصة بعد أن تحمل الحصار والجوع والفقر والمرض، وكل شيء في سبيل الدفاع عن موقفه الوطني الكبير". واعتبر بعض المعلقين ما جرى آنذاك بانتصار عودة بطاقات الـ vip، لحسين الشيخ وقادة السلطة الفلسطينية، مقابل بيع الوهم للشارع الفلسطيني. موعد الانتصار الجديد فيما تساءل البعض عن موعد الانتصار الجديد الذي سيعلنه حسين الشيخ بعودة التنسيق الأمني تحت حجج وفرتها قادة السلطة حتى مجرد قبل إعلانها وقف التنسيق الأمني. أما الراحل نزار بنات فاعتبر انتصار الشيخ آنذاك بالأكذوبة التي يضحكون بها على بعض صغار العقول، مشددا ًعلى أن وقف التنسيق الأمني يعني حل أجهزة السلطة الأمنية. فيما اعتبر الكاتب والمحلل السياسي خالد صادق أن السلطة تتخذ من إعلان وقف التنسيق الأمني وسيلة لتهدئة غضب الشارع وتخدير الجيل الثائر. وأشار الى أن السلطة تعهدت عدة مرات بوقفه لكنها تواصل العمل به على أرض الواقع في الضفة الغربية. وشدد على أن التنسيق الأمني لم يعد ورقة بيد السلطة ورئيسها محمود عباس، بل بيد الاحتلال الذي لديه تنسيق فردي يعتمد عليه بالتعاون مع ضباط وأشخاص متنفذين في السلطة، وتربطهم مصالح مع مسؤولين إسرائيليين. إعلان صُوريٌ من جانبه قال الناشط ضد الاستيطان عيسى عمرو إنه يتوجب على مدير مخابرات السلطة ماجد فرج وقيادة أجهزة السلطة الإعلان عن وقف التنسيق الأمني وليس عبر مؤتمر صحفي لرئاسة السلطة. كما طالب بالإعلان عن أي ضابط أو عنصر أو مسؤول يتواصل مع الاحتلال أو يقدم أي معلومة بأنه خائن وسيلاحق قانونيًا وأمنيًا. وقال في منشور له عبر فيس بوك "وانه اي ظابط او عنصر او مسؤول يتواصل مع الاحتلال او بيعطي اي معلومة يعتبر خاين و سيلاحق امنيا وقانونيا ، ويراقبوا تلفونات واتصالات وتحركات جميع عناصر المؤسسة الامنية." وتابع "بعديها خلونا نشوف شو بيصير ، اما الي طلعوا في المؤتمر الصحفي واعلنوا عن توقيف التنسيق الأمني ما بيمونوا على حالهم للأسف".

منذ 3 أيام
بالصلاة والزراعة.. أهالي سفارين يواجهون عدوان محمد المدني على أرضهم لإقامة كسارة له (صور)
تقارير خاصة

بالصلاة والزراعة.. أهالي سفارين يواجهون عدوان محمد المدني على أرضهم لإقامة كسارة له (صور)

طولكرم – الشاهد| أدى مواطنو منطقة سفارين صلاة الجمعة في المناطق المهددة بالمصادرة لصالح إقامة كسارات حجرية عبر شركات يملكها متنفذون في السلطة، وعلى رأسهم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد المدني ونجل وزير الاقتصاد خالد العسيلي.   وأكد خطيب الجمعة على رفض الأهالي لإقامة الكسارات نظرا للخطر الذي تشكله على صحة المواطنين، فضلا عن كون تلك المنطقة مخصصة للزراعة وخدمة الأهالي، إضافة الى الخشية من الزحف الاستيطاني عليها. وبعد انتهاء الصلاة قام المواطنون بزراعة أشتال من الزيتون تعبيرا عن رفضهم لقرار إقامة الكسارة، وتأكيدا على حقهم في استخدام تلك المنطقة للزراعة كما هو مخطط لدى بلدية الكفريات وسفارين.   ويتمثل خطر إقامة الكسارة التابعة لمحمد المدني في انها تقع بالقرب من قرية سفارين، أي أن هواء وغبار هذه الكسارة المقترحة سيكون على بيوت ومنازل القرية، حيث لا تبعد عن المخطط الهيكلي للقرية 600-550 متر.   ووفقا للمعلومات المتوفرة من أهالي القرية، فإنه يوجد في نفس الحوض المقترح انشاء كسارة به بيوت ومنازل مبنية وقيد الانشاء، فضلا عن كونها تحتوي أشجار الزيتون واللوزيات.   يوقل المواطنون إن التمدد والتوسع العمراني للقرية هو في هذه المنطقة، حيث ان المنطقة الشمالية هي منطقة محددة كمنطقة  C والمنطقة الشرقية هي حدود منطقة بلدة بيت ليد ولا تبعد عن وسط القرية 250 متر والمنطقة الجنوبية يتواجد بها كسارة التكروي.   وشدد المواطنون على أن إنشاء كسارة في هذه المنطقة سيكون وبالا ودمارا على اهل القرية ويلوث البيئة ويدمر البيوت او يسبب تشققها وتصدعها بفعل التفجيرات والالغام ويسبب الضرر للزيتون والأشجار الأخرى بفعل الغبار والاتربة.   كما يخشى المواطنون من أن الغبار والاتربة ستسبب الامراض للمواطنين مثل الربو والسرطان وغيرها بالإضافة الى ضررها على الأشجار، علاوة على أن الماكنات والجرافات تحدث ضجيجا يقض مضاجع اهل القرية وخاصة المرضى وكبار السن منهم.   وكان رئيس بلدية الكفريات المشتركة في طولكرم فواز حمزة، قال في وقت سابق إن البلديات حاولت الضغط على الحكومة من اجل وقف منح التراخيص، لافنا الى أن الحكومة لا تقوم بإشراك البلديات في عمل الترتيبات المتعلقة بمنح التراخيص رغم تدابير لدى البلدية لأجل ذلك.   وأشار حمزة الى أن المناطق التي تقوم الحكمة بمنح رخص الكسارات فيها هي مناطق مخصصة للتوسع السكاني والخدماتي نظرا لوقوع جزء كبير من أراضي البلديات في مناطق B التي يمنع على الفلسطينيين البناء والتوسع فيها. وشدد على أن التوسع السكاني في تلك المناطق من شأنه حماية الكفريات من خطر المصادر والتهديد، حيث تشكل خط الدفاع الأول عن طولكرم، في الوقت الذي يضع الاحتلال عينه على تلك المناطق من أجل تحويلها لمناطق عسكرية ومن ثم تسلميها للمستوطنين.    وطالب حمزة حكومة اشتية بالتوقف عن منح التراخيص، داعيا الى أن يتم حصر منح جميع التراخيص لأي مشروع عبر البلديات فقط باعتبارها الأقدر على فهم احتياجات السكان وتقدير المصلحة العامة لهم.     وكان مواطنون بلدة الكفريات جنوب طولكرم، خرجوا في وقت سابق للشوارع احتجاجا على إقامة مقالع الحجر والكسارات في أراضيهم.   وأشعل المواطنون الغاضبون إطارات السيارات واغلقوا الشوارع الرئيسية في البلدة بالحجارة والكتل الاسمنتية، بينما رددوا هتافات مناهضة للبلدية ووزارة الحكم المحلي.    وطالب المواطنون بالتحقيق في كيفية إصدار رخص لمقالع حجرية في أراضي مصنفة أراض زراعية تحتوي عشرات آلاف أشجار الزيتون ومصنفة أراضي جامعات ومعاهد حسب المخطط الهيكلي المصادق لبلدية الكفريات.

منذ 4 أيام
عباس يطالب المواطنين بدفع شيكل للقدس بينما يصرف أموالا طائلة لعلاج مقربيه (وثائق)
فساد

عباس يطالب المواطنين بدفع شيكل للقدس بينما يصرف أموالا طائلة لعلاج مقربيه (وثائق)

رام الله – الشاهد| بينما يمد رئيس السلطة محمود عباس يده على جيوب المواطنين لسرقة أموالهم بزعم دعم صمود القدس، أظهرت وثائق مسربة أنه يقوم بصرف مئات آلاف الشواكل من أموال الشعب الفلسطيني لعلاج المقربين منه، رغم أنهم أصحاب أموال ويتقاضون رواتب مرتفعة للغاية.   وكشفت الوثائق أن ديوان عباس قام بصرف نفقات علاجية عالية، بمئات ألاف الشواكل على كوتة المسؤولين والمقربين من عباس وأولادهم وعائلاتهم في المستشفى الاستشاري العربي، ورحلات سفر للخارج، خلال الربع الأخير من العام الماضي.   وأظهرت الوثائق قائمة من المستفيدين كان من بينهم المستشارة في المجلس الوطني حسنية سليمان حسن بمبلغ وصل لأكثر من 50 ألف شيكل ما بين سفر للولايات المتحدة ومصاريف اخرى، وهي زوجة أحد أعضاء المجلس الوطني ووالدة ضرار حسن أحد العاملين في السلك الدبلوماسي.     ومن أبرز المستفيدين أيضاً أمل زوجة محمود الهباش بمبلغ يزيد عن 6 ألاف شيقل، والقائمة بأعمال رئيس ديوان الرئاسة انتصار أبو عمارة وافراد من عائلتها بمبلغ يزيد عن 15 ألف شيقل، ويافع مدني نجل محد مدني رئيس لجنة التواصل مع "المجتمع الإسرائيلي" بمبلغ 24 ألف شيقل.   كما أظهرت استفادة إضافة إلى ماجد خطيب أحد العاملين في ديوان الرئيس بمبلغ يزيد عن 10 ألاف شيقل، إضافة الى قائمة من أسماء مسؤولين ومقربين من الرئيس وعائلاتهم، وصلت تغطية نفقاتهم العلاجية خلال الربع الأخير من العام الماضي إلى أكثر من 205 ألاف شيقل.   سرقة المواطنين وبدأت شركة الاتصالات إرسال رسائل للمشتركين في خدمة خط الهاتف بخصم شيكل واحد ولمدة سنة كاملة بقرار من رئيس السلطة محمود عباس بحجة دعم القدس. وتضمنت الرسالة "سيتم إضافة شيكل واحد على فاتورتكم شهريًا ولمدة 12 شهرًا ضمن مبادرة لدعم صمود أهلنا في القدس".   وتساءل البعضُ عن أرباح شركات الاتصالات بملايين الدولارات شهريًا ولماذا لا يقدمون الدعم للقدس، في حين شكك العديدون في وصول المساعدات للقدس.   نهب الأموال وأصدر رئيس السلطة محمود عباس قرارًا بخصم "شيكل واحد" من الفاتورة الشهرية لمشتركي "خدمات الاتصالات" بزعم تعزيز صمود القدس وأهلها.   النشطاءُ من جانبه شنّوا هجومًا واسعًا على القرارِ، حيث اعتبروا أن السلطة ومحمود لا يتذكرون القدس إلا في التبرعات وما وصفوه بـ "الشحدة" في الوقت الذي يتخلى عن قضاياها وما تتعرض له من هجمة إسرائيلية شرسة.   وعمّت حالة من السخط الواسعة حيث أكد نشطاء أن السلطة تنهب أموال التبرعات وأنها تقدم الفتات والشواكل للقدس في حين تنهب المليارات.  

منذ 5 أيام
المواطنون: السلطة شريكة في عدوان الاحتلال على جنين
تقارير خاصة

المواطنون: السلطة شريكة في عدوان الاحتلال على جنين

رام الله – الشاهد| أبدى المواطنون الفلسطينيون غضبهم الشديد بحق الموقف الهزيل للسلطة الفلسطينية ومؤسساتها إزاء المجزرة البشعة التي ارتكبها جيش الاحتلال صباح اليوم الخميس 2023/1/26، في مخيم جنين وأدت لارتقاء نحو 9 شهداء بينهم نساء وفتيان.   وصب المواطنون جام غضبهم على السلطة نظرا لضعف موقفها واكتفائها بالتصريحات الجوفاء التي حملت كلمات التنديد الخجول دون أي فعل حقيقي على الأرض، حيث رأى المواطنون في هذا الموقف اشتراكا واضحا مع الاحتلال في جريمته في جنين.   وبدلا من توجيه الأوامر لأجهزته الأمنية بالتصدي للاحتلال، خرج محافظ جنين أكرم الرجوب بتصريح مضحك تعليقا على مجزرة جنين، حيث وصف ما جرى بانه اعتداء على الشعب الفلسطيني، وطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية المواطنين في جنين والسماح للطواقم الطبية بأداء عملها.   وردا على ذلك كتب المواطن سلمان عيسى، مستنكرا هذا الموقف، وعلق قائلا: "سفراء فلسطين اليوم موخذين اجازه وما بدهم ايروحوا للبارات والمراقص بدهم ايضلوا في الفنادق تضامنا مع جنين".   أما المواطن محمد نزال، فأعرب عن غضبه من سلوك أجهزة السلطة التي تنسق مع الاحتلال، وعلق قائلا: "حسبي الله ونعم الوكيل لمن خان فلسطين وينسق مع المعتدين ويتجاهل ويتغابى عن الحقيقه".   أما المواطن شوقي القريوتي، فسخر من دعوة المجتمع الدولي للتدخل، وعلق قائلا: "المجتمع الدولي جاي بس مضيع مفتاح السيارة . وهيو واقف على الطريق وبأشر للسيارات بس ولا سيارة قابلة توقف تركبو، على كل حال انت استناهم بالمحافظة وان شاء الله بعد الظهر بكونوا عندك".   اما المواطن أحمد شرقاوي، فأبدى غضبه من تصريحات محافظ جنين، ورد عليه قائلا: "يزلمه بتطلب من المجتمع الدولي و الأجهزه الأمنيه متخبيه ب المقرات اغليها اغليها".   كما وجه المواطن خضر غانم رسالة أيضا للواء الرجوب، وقال فيها: "يا زلمي روح ظلك ادعي المجتمع الدولي هل المجتمع الدولي بفكر في فلسطين اين جيشنا اين الذي نهبو الشعب الفلسطيني ماذا تتوقع من إسرائيل لا حول ولاقوة الابالله العلي العظيم".   أما المواطن عمري الشيخ إبراهيم، فأكد غضبه من مواقف مسؤولي السلطة الضعيفة والمتخاذلة، وعلق قائلا: "بدهاش مجتمع دولي بينك وبين نقاط الاشتباك خمسين متر افتح ابواب المقاطعه ونشر قواتك".   وبينما كان جيش الاحتلال يرتكب مجرز حقيقية في مدينة جنين ومخيمها، كان أفراد أجهزة أمن السلطة يشربون القهوة ويجلسون في الشمس على مقربة من مكان المجزرة، وكأن الدماء التي تسيل لا تعنيهم بشيء. هذا المشهد الذي وثقه أحد المواطنين القاطنين بالقرب من مقر المقاطعة، أظهر مجموعة من عناصر الامن داخل المقر، وهم يحتسون القهوة على مهل ويتجاذبون أطراف الحديث، وعلى بُعد أمتار تندلع المواجهات وتدوي أصوات القذائف والرصاصات خلال الاشتباكات بين المقاومين والاحتلال.    

منذ 5 أيام
17 عاماً على لفظ الشعب لخيار التنسيق الأمني وانقلاب فتح على إرادته
تقارير خاصة

17 عاماً على لفظ الشعب لخيار التنسيق الأمني وانقلاب فتح على إرادته

الضفة الغربية – الشاهد| يصادف اليوم الـ 25 من يناير الجاري، الذكرى الـ 17 للانتخابات التشريعية التي لفظ خلال الشعب خيار التنسيق الأمني واختار برنامج المقاومة، فيما سارعت حركة فتح للانقلاب على خيار الشعب الذي اختار من سيمثله في المجلس التشريعي. الانتخابات التي ظنت حركة فتح أنها فائزة بها مساء يوم الاقتراح عام 2006، استيقظت في صباح اليوم التالي وقد صدمت بأن نهاية الفرز أظهر خسارتها بشكل كبير للانتخابات مقابل حركة حماس وقوائم أخرى. فهاجمت عناصر الحركة ومسلحيها في الضفة وغزة صناديق الاقتراع بعد عملية الفزر بعد أن اقتحموا القاعات، أملاً في تخريب المراحل النهائية من العملية الانتخابية، إلا أنهم فشلوا، فلجأوا لقطع الطرق والاستيلاء على بعض المؤسسات وتهديد المرشحين في القوائم الفائزة. فقد حصلت الحركة في تلك الانتخابات على 43 مقعداً (27 مقعداً في القوائم و16 في الدوائر)، فيما حصلت حركة حماس على 76 مقعداً (30 مقعداً في القوائم و46 مقعداً في الدوائر). خسارة فتح في تلك الانتخابات لم يكن مفاجئاً، بل جاء نتيجة الفساد والقمع والاستفراد الذي انتهجته الحركة منذ سنوات طويلة، فعاقبها الشعب عبر صندوق الانتخاب، ولا تزال الحركة تواصل ذات النهج وتجني ذات الخسائر في كل محطة. الخوف من الخسارة فتح بقيادة محمود عباس تراجعت في اللحظات الأخيرة عن إجراء الانتخابات التشريعية والتي كان من المقرر لها أن تجري في مايو 2021، وذلك بعد تحذيرات عربية وغربية والتقديرات الداخلية في الحركة بأن ستخسر الانتخابات أمام حركة حماس بسبب حالة التشرذم. فمنذ إصدار المرسوم الرئاسي بموعد الانتخابات دبت الخلافات وتصاعدات داخل الحركة، وانشق منها تيارات جديدة، تمثل أبرزها في تيار القدوة – البرغوثي، ناهيك عن تيار دحلان. واتخذت فتح ورئيسها من قضية منع الاحتلال إجراء الانتخابات في القدس الشرقية ذريعاً للإلغاء، إلا أن تلك الذريعة لم تنطلي على الشارع الفلسطيني الذي يطالب بإجراء الانتخابات وتجديد الشرعيات وانتخاب ممثليه. وأعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أن أحد أهم الأسباب التي دفعت برئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس، تأجيل الانتخابات الفلسطينية لأجل غير مسمى، هو الخوف من فوز حركة حماس بتلك الانتخابات التي كان من المقرر إجراؤها في مايو الماضي. الكرت الأحمر فتح وفي محاولة لإحراج حماس والفصائل بعد أن تراجعت عن الانتخابات التشريعية، وللخروج من الانتقاد الغربية والأوروبية التي تطالبه بإجراء الانتخابات وتجديد الشرعيات، لجأ عباس لتفصيل انتخابات محلية مجزأة على مقاس حركة فتح والتي رفضت الفصائل المشاركة فيها. وأظهرت النتائج الرسمية التي أعلنتها لجنة الانتخابات المركزية، للمرحلة الأولى للانتخابات المحلية في 12 ديسمبر 2021، عن خسارة كبيرة لحركة فتح، في مقابل فوز كاسح لقوائم العائلات والمستقلين والأحزاب والكتل الأخرى. وأوضحت اللجنة أن عدد المقترعين الكلي في 154 هيئة محلية جرت فيها الانتخابات بلغ 262,827 من أصل 405,687 ناخب وناخبة، بنسبة مشاركة وصلت إلى 66% من أصحاب حق التصويت. وأعلنت اللجنة أن 70.86% هي نسبة المقاعد التي حصلت عليها القوائم المستقلة فيما حصلت القوائم الحزبية على 29.14%. حركة فتح والتي خاضت الانتخابات تحت اسم "كتلة البناء والتحرير"، خسرت في غالبية المجالس المحلية، لا سيما تلك التي كانت تعتقد أنها ستفوز بها.

منذ 6 أيام