15:21 pm 20 سبتمبر 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

وقفة برام الله تنديدًا باعتقال أجهزة السلطة للمطلوب للاحتلال مصعب اشتيه

وقفة برام الله تنديدًا باعتقال أجهزة السلطة للمطلوب للاحتلال مصعب اشتيه

الضفة الغربية-الشاهد| نظم نشطاء وقفة احتجاجية على اعتقال الأجهزة الأمنية للمطارد مصعب اشتيه، وسط مدينة رام الله بالضفة الغربية.

ورفع المتظاهرون لافتاتٍ منددة بالاعتقال السياسي وبدور السلطة في ملاحقة المقاومين في الضفة الغربية.

وأكد المتظاهرون على أن أحداث نابلس هي جريمة وكارثة وطنية، وأن من يطلق النار على المواطنين هو مجرم.

قال الناشط سامر عنبتاوي إن أجهزة السلطة رفضت مطالب الفعاليات التي اندلعت في نابلس بالإفراج عن المطارد للاحتلال مصعب اشتيه.

من جانبها أعلنت القوى الوطنية والإسلامية في مدينة جنين، اليوم الثلاثاء، الإضراب العام يوم غد الأربعاء، احتجاجًا على الأحداث في نابلس والتي تم خلالها اعتقال مصعب اشتيه ورفيقه عميد طبلية.

اعتقل جهاز الأمن الوقائي مصور وكالة الأنباء الفرنسية "صالح حمد" أثناء تغطيته الصحفية للاحتجاجات في نابلس.

وتسعى أجهزة السلطة لطمس الحقيقة والتعتيم على جرائمها بحق الشعب الفلسطيني.

من جانبه قال عضو التجمع الوطني الديمقراطي الفلسطيني عمر عساف أن ما أقدمت عليه أجهزة السلطة في نابلس مدان ولا يوجد له تفسير.

وقال في تصريحٍ صحفي " لا أدري كيف يجري الحديث عن حوار وطني بالجزائر في الوقت الذي تعتقل فيه السلطة المناضلين وتقمع الفلسطينيين".

وخرجت مئات المواطنين الى شوارع نابلس احتجاجا على اعتقال المطارد اشتية، حيث اغلقوا بعض الشوارع وتجمعوا على دوار الشهداء في مدينة نابلس واشعلوا الإطارات ورددوا شعارات وهتافات منددة بالتنسيق الامني وأجهزة السلطة.

هذا وحذر مقاومو جنين ونابلس السلطة من استمرار ملاحقتهم واعتقالهم للمقاومين والمطاردين لجيش الاحتلال، وذلك بعد اعتقال تلك الأجهزة للمطارد مصعب اشتية.

 

كلمات مفتاحية: #وقفة #رام الله #مصعب اشتيه #أجهزة السلطة

رابط مختصر

مواضيع ذات صلة