07:28 am 6 نوفمبر 2022

الأخبار تقارير خاصة فساد

هكذا تآمر محمود عباس على ياسر عرفات لاغتياله سياسيًا وإقصائه

هكذا تآمر محمود عباس على ياسر عرفات لاغتياله سياسيًا وإقصائه

الضفة الغربية- الشاهد| كشفت شهادة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير "أحمد علي قريع" والذي شغل من العام 2000 وحتى العام 2004 منصب رئيس الوزراء وعمل مع ياسر عرفات من أواخر الستينيات وحتى وفاته عن تفاصيل جديدة حول اغتيال عرفات.

 

وحول سؤالٍ هل هناك طرف فلسطيني مشارك بشكلٍ آخر أو بطريقةٍ مباشرة أو غير مباشرة في قضية وضع القناعة عند الأمريكان والعرب بأنه يجب أن يكون لدينا قيادة جديدة حتى تتقدم عملية السلام؟

 

محمود عباس شوه شخصية عرفات

فأجاب "قريع" نعم صحيح هناك العديد من الأشخاص المقربين من ياسر عرفات كانوا يرغبون بالتخلص منه لمآرب شخصية لكن في تلك الفترة أذكر جيدًا أن رئيس السلطة محمود عباس كان في أغلب لقاءاته الدبلوماسية والسياسية يلمح لدور ياسر عرفات في إفشال عملية السلام.

 

وأضاف " طبعًا ما فعله عباس افتراء هو كان يهدف لرفع العطاء عن أبو عمار وتشويه صوته أمام المجتمع الدولي، وأنا شاهد على عددٍ من اللقاءات التي عقدها عباس مع الرباعية والأمريكان، وهم كانوا يستمعون له.. محمود عباس هو من أوصل ياسر عرفات لتلك المرحلة".

 

وتابع " بعض الشخصيات الفلسطينية مارست الاغتيال السياسي ضد أبو عمار وهي أرادت أن تصل لمرحلةٍ أن يكون ياسر عرفات رئيس شرفي بدون صلاحيات، وهو كان يفهم اللعبة وكان يمشي مع التيار لأنه يعرف أن المؤامرة عليه كبيرة وتشارك فيها أطراف دولية.

 

وواصل "قريع" حديثـه " كل ما كان يدور بالقرب من أبو عمار كان عبارة عن مسرحيةٍ كبيرة كلنا شاركنا فيها وهو كان نياته طيبًا، لا يريد أن يسيء لأحد أو يتسبب بضرر لأحد أنا أعتقد أن المياه كانت تجري من تحت أقدامه دون أن يشعر وكان التآمر على أشده، كلنا شاركنا في التآمر على ياسر عرفات بشكلٍ مباشرٍ وبشكلٍ غير مباشرٍ.

 

عمارة العار والتآمر على عرفات

وقال "عريقات في وثيقةٍ أن ياسر عرفات بعد اجتماع "عمارة العار" دخل في حالةٍ من الإحباط بشكل كبير وأحس أن خيوط المؤامرة بدأت تضيقُ عليه.. وحول سؤالٍ هل ذهبتم إلى أمريكا أنت ومحمود عباس بموافقة ياسر عرفات قال " أكيد أنا قلت له وأظن قال وقتها الله لا يردكم".

 

وحول سؤال ما هي عمارة العار أجاب "قريع" "هؤلاء مجموعة من قيادات فتح من ضمنهم محمود عباس كان هم خط سياسي معروف عرضوا أفكارهم على ياسر عرفات وهو غضب بشدةٍ واعتبر ذلك خيانة له".

 

وأضاف "قريع" " وأنا حسب وجهة نظري وحسب أدبيات فتح أعتبر أن هذا عيب وهو خطأ تاريخي يتحمله كل من شارك في هذه الاجتماعات.

 

اغتيال ياسر عرفات

وبحسب الوثيقة فإن ياسر عرفات قال لـ أحمد قريع بصوتٍ متقطعٍ "وصلولي يا أبو علاء وخلي الكرسي ينفعهم وشعبي لن يرحمهم.."

 

ويكشفُ أحمد قريع أيضًا أن محمود عباس قال في عديد المرات أنّ ياسر عرفات قد خرفن، والعديد من قيادات فتح مثل حسين الشيخ ونبيل عمرو والطيب عبد الرحيم.

 

وأكد "قريع" خلال الوثيقة أن إسرائيل ومن يخدم إسرائيل وكل الذين يطمحون بمناصب سياسية كبيرة وحصلوا عليه بعد وفاة ياسر عرفات والأسماء كثيرة من أعلى الهرم إلى أسفله.

 

وأوضح أن ياسر عرفات تم اغتياله سياسيًا من طرف الجميع .. "بالتأكد هناك من شاركوا بقتله جسديًا وأنتم مهمتكم كلجنة أن تصلوا لهؤلاء.. "