10:56 am 7 نوفمبر 2022

أهم الأخبار تقارير خاصة فساد

صور: غضب شعبي من اعتداء السلطة على مواطنين تصدوا لبيت دعارة بمخيم قدورة

صور: غضب شعبي من اعتداء السلطة على مواطنين تصدوا لبيت دعارة بمخيم قدورة

رام الله – الشاهد| أعلنت اللجنة الشعبية في مخيم قدورة برام الله عن تقديم استقالات جماعية للجنة الشعبية في المخيم بعد تنفيذ الأجهزة الأمنية برام الله حملة اعتقالات واقتحامات واعتداء على الأطفال بتهمة اعتداء شباب المخيم على بار وبيت دعارة تقام به حفلات السكر والمجون يوميا حتى ساعات متأخرة.

وأصدرت اللجنة الشعبية بيانا نددت فيه بسلوك أجهزة السلطة بعد قيامها بحملة اعتقالات بحق شباب المخيم الذي حاولوا اغلاق أحد الاماكن ويدعى "كافيه لافيه" حيث تقام فيه حفلات ماجنة وصاخبة.

 

 

 

وبشأن ما حصل يوم الخميس الماضي، فقد توجه مجموعة من الشبان الشرفاء في المخيم الى ملهى ليلي "بار" في شارع المخيم والتكلم بصوره محترمة وذلك بسبب وجود 5 شهداء ارتقوا في ذلك اليوم، لكن إدارة البار قامت بالتعدي على الشبان وأصابت أحدهم بشكل بالغ ويرقد حاليا في العناية المركزة في المستشفى.

 

وبدلا من قيام أجهزة السلطة بمحاسبة إدارة الملهى الليلي قامت باقتحام المخيم واعتقال مجموعة كبيره من الشبان وأودعتهم في سجونها، حيث تسبب هذا السلوك في إغضاب الأهالي الذي توجهوا لاحقا الى الملهي الليلي وأضرموا النار فيه.

 

سلوك السلطة في حماية التجاوزات الأخلاقية ليس بجديد، حيث وفرت في أكتوبر من العام 2021 الماضي تصاريح لإقامة حفلات ماجنة صاخبة في ساحة مسجد مراد ببيت لحم، واقامة حفلات مشبهة في قاعات بيت لحم، في صورة تخدش الحياء وتصطدم مع الذوق العام، بينما تقف أجهزة السلطة موقف الحامي لها والمتفرج عليها دون محاسبة القائمين عليها.

وأقيمت عدة حفلات على هذه الشاكلة، وخرجت فيديوهات من احدى الحفلات في بيت لحم، تضمنت مشاهد غير لائقة لا تنسجم مع عادات وتقاليد الشعب الفلسطيني ولا مع حاضره الذي يشهد يوميا ارتقاء الشهداء، وهو ما تسبب في موجة غضب شديد بين صفوف المواطنين.

مواضيع ذات صلة