10:28 am 16 نوفمبر 2022

الأخبار

فلتان أمني.. مسلحون يطلقون النار على محل صرافة في نابلس

فلتان أمني.. مسلحون يطلقون النار على محل صرافة في نابلس

الضفة الغربية – الشاهد| أقدم مسلحون مجهولون على إطلاق النار تجاه محل للصرافة في مدينة نابلس فجر اليوم، ما أوقع أضرار مقتنيات المحل.

وأفادت مصادر محلية أن سيارة وصلت مقابل المحل، وترجل منها مسلح وأطلقت زخات من الرصاص على المحل الذي كان مغلقاً، وانسحب من المكان.

الحادث الذي أثار حالة من الخوف والقلق، دفع المواطنين للتساؤل عن دور أجهزة السلطة في توفير الأمن.

فلتان متواصل

وسبق أن أطلق مسلحون النار على صالوناتٍ نسائيةٍ في مدينة نابلس قبل أسابيع، دون القبض على الفاعلين حتى اليوم.

وأطلق مسلحون النار باتجاه الصالونات النسائية قرب جامعة النجاح قرب نابلس، الأمر الذي تسبب في إحداث أضرارٍ ماديةٍ فيها.

ولم تعقّب الأجهزة الأمنية حتى اللحظة على الحدث، في الوقتِ الذي تنشغلُ فيه بملاحقة النشطاء والمعارضين السياسيين.

فلتان السلاح

وتشهد مدن الضفة وقراها حالة من الانفلات الامني وفوضى السلاح، حيث حمَّل عميد وجهاء الخليل عبد الوهاب غيث السلطة وأجهزتها الأمنية مسؤولية حالة الفلتان في الخليل وباقي مناطق الضفة بسبب حالة الضعف الذي تبديه أمام الاشتباكات والشجارات العائلية.

وأوضح غيث في تصريحات صحفية أن رئيس وزراء فتح محمد اشتية عندما زار الخليل وجلس مع العشائر وأعلن عن إرسال 500 شرطي وكتيبة من الأمن الوطني، مشيراً إلى أن الشجارات تراجعت لبعض الأيام.

وشدد غيث على أن البلاد الذي لا يوجد بها حكومة لا تسكن، لافتاً إلى أن الشباب اليوم لا يعترفون بالحكم العشائري ويلجؤون للسلاح في خلافاتهم.

وتصاعدت حوادث الفلتان الأمني في الضفة الغربية في الأسبوع الماضي من التاسع وحتى الرابع عشر من يونيو 2022، من حوادث قتل وشجار وإطلاق نار وحرق بيوت، بمشاركة أجهزة السلطة التي أشعلت شجاراتٍ وشارك عناصرها بتأجيج نيرانها.