15:26 pm 23 نوفمبر 2022

الأخبار

سطو مسلح في طولكرم يسفر عن إصابة مواطنَين

سطو مسلح  في طولكرم يسفر عن إصابة مواطنَين

الضفة الغربية- الشاهد| أصيب اثنين من المواطنين إثر سطو مسلحٍ على مخزنٍ قرب محل صرافة "بيت المقدس" نفذه لصوصٌ مسلحون في مدينة طولكرم.

وذكرت مصادر أن المنفذين اثنان أحدهما بقي بالمركبة والآخر توجه نحو محل الصرافة للسرقة وأطلق النار على من تواجد أمامه.

وقال المتحدث باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات إن سطوًا مسلحًا نفذه ملثمون على مخزن قرب محل للصرافة بطولكرم، وسرقة مظروف بداخله مبلغ مالي وإصابة شخص

ويتصاعدُ الفلتانُ الأمني في الضفة وحالات السرقة والاعتداءات في ظل تقاعس أجهزة السلطة إزاء واجباتها الأمنية تجاه المواطنين.

ووفي ظل تصاعد فلتان الرصاص تنغمس أجهزة في التنسيق الأمني بينها وبين أجهزة الاحتلال، وتواصل سياسة الاعتقال السياسي بدلًا من أداء واجبتها الأمنية.

 

اعتداءات وفلتان أمني

وأكد تقرير أصدرته الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، في وقت سابق حول واقع انتشار الفلتان الأمني واستخدام السلاح والاعتداءات المتواصلة على المواطنين،  أن استخدامه يكون غالبا من قبل مسؤولين نافذين، وأشخاص مؤطرين تنظيمياً، ومواطنين آخرين في فرض الحلول خارج نطاق القانون، وفي الشجارات العائلية، وفي المناسبات الاجتماعية والفصائلية، وأحيانا في ارتكاب جرائم والتهديد والابتزاز.

 

وأوضح أن السلاح المنتشر بأيدي مواطنين معينين هم في الغالب يتبعون الأجهزة الأمنية أو مؤطرين تنظيمياً ويتبعون تنظيم حركة فتح في الضفة على وجه التحديد، وهو ما أكسبهم نفوذاً كبيراً في المجتمع حتى وإن لم يستخدموا السلاح بصورة مباشرة.

 

وقال إن الحديث عن ظاهرة انتشار السلاح وسوء استخدامه تصاعد بدرجة كبيرة في المجتمع الفلسطيني، وذلك بسبب ملاحظة انتشاره الكثيف بين أيدي المواطنين من جديد، واستخدامهم له في الشجارات العائلية وفي المناسبات الاجتماعية والفصائلية.

 

 

مواضيع ذات صلة