06:42 am 10 ديسمبر 2022

أهم الأخبار الأخبار

جواز السفر الفلسطيني يستمر في تراجعه ويقبع في المركز 91 عالميا

جواز السفر الفلسطيني يستمر في تراجعه ويقبع في المركز 91 عالميا

رام الله – الشاهد| ما يزال جواز السفر الفلسطيني يتذيل جاء تصنيف جوازات السفر حول العالم، فقد أظهر تقرير مختص أن جواز السفر الفلسطيني جاء في المركز 91 حول العالم للعام 2022، وفق مؤشر Passport الذي نشرته Arton Capital.

 

ويتحدد ترتيب جواز السفر عن طريق احتساب مجموع عدد الدول التي تسمح لحاملي هذا الجواز بالدخول إليها بدون تأشيرة، بالإضافة إلى الدول التي تسمح لحاملي جواز سفر فلسطين بالدخول إما عن طريق الحصول على تأشيرة عند الوصول أو من خلال الحصول على تصريح سفر إلكتروني.

 

ويسمح الحامل لجواز السفر الفلسطيني الدخول 50 دولة منها 9 دول دون تأشيرة مسبقة، و38دولة تحتاج تأشيرة عند وصول الدولة المستضيفة، و3 دول تطلب تصريح سفر إلكتروني وهي: قطر، وساحل العاج وسيرلانكا، وفقاً لمؤشر "أرتون كابيتال" (Arton Capital).

 

ومن ضمن هذه الدول "بوليفيا، الإكوادور، الدومنيكان، الأردن، ماليزيا، نيكاراغوا، ميكرونيسيا في اوقيانوسيا، فنزويلا، سوازيلاند " إسواتيني" في إفريقيا.

 

أما الدول التي يحصل حامل جواز السفر الفلسطيني، على تأشيرة دخول فورية لدى الوصول إلى مطار البلد المستضيف فهي:

 

انغولا، بنغلادش، بورندي، كمبوديا، كاب فاردي، جزر القمر، الكونغو، كوبا، جيبوتي، اثيوبيا، الغابون، غينيا، ايران، غينيا بيساو، ليسوتو، لاوس، مدغشقر، مالاوي، المالديف، موريتانيا، موزمبيق، نيبال، نيجيريا، بالاو، راوندا، السيشل، ساموا، الصومال، جنوب السودان، سورينام، توغو،  تيمور، تركيا، اوغندا، تيمور الشرقية، زيمبابوي، الهند، اندونيسيا.

 

ويوجد هناك 148 وجهة سفر يحتاج حاملو جواز سفر فلسطين إلى الحصول إما على تأشيرة فعلية أو تأشيرة إلكترونية من أجل السفر إليها (أي الدول التي تكون التأشيرة مطلوبة للسفر إليها).

 

وبهذا التصنيف فإن جواز السفر الفلسطيني يُعد خامس أسوأ جواز سفر في العالم من حيث المشاكل التي تواجه حامله، في حال قرر الحصول على تأشيرة سفر.

 

ووفق هذا التصنيف، فإن فرض القيود على التأشيرة يعتبر أداة هامة للحكومات، لمراقبة حركة المواطنين الأجانب عبر الحدود، مشيرا إلى أن التأشيرات هي معيار لمعظم البلدان من أجل تحديد هوية الأجانب الراغبين بدخول أراضيها.

 

ولطالما تشدقت السلطة الفلسطينية بأنها أنجزت الكثير سياسيا من أجل الوصول الى دولة فلسطينية ذات كيان مستقل، وكان جواز السفر الفلسطيني في مقدمة الأشياء التي تفاخر بها السلطة.

 

لكن هذا الجواز المسكين يقبع في آخر الترتيب العالمي لأقوى جوزات السفر حول العالم، فبالكاد يستطيع الفلسطيني أن يدخل به دولا غير معروفة على الخريطة، بل يبدو أحيانا وكأنه ورقة إدانة لحامله لدى دخوله للكثير من الدول.

 

وأظهر مؤشر "هينلي باسبورت" العالمي لقياس قوة جوازات السفر تعرض جواز السفر الفلسطيني إلى انتكاسة كبيرة في الفترة الأخيرة، حسب القائمة التي نشرها المؤشر لجوازات السفر حول العالم، وذلك باعتبار أنّه يمكّن حامل الجواز من السفر إلى 37 وجهة فقط دون تأشيرة.

 

 واحتل جواز السفر الفلسطيني المرتبة 18 في قائمة جوازات السفر للدول العربية.

 

مواضيع ذات صلة