07:07 am 13 يوليو 2019

الأخبار تقارير خاصة فساد انتهاكات السلطة أهم الأخبار

وقفة غدا أمام مكتب اشتية احتجاجا على اعتقال ناشط ضد الفساد

وقفة غدا أمام مكتب اشتية احتجاجا على اعتقال ناشط ضد الفساد
اعتقلت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية الناشط ضد الفساد مؤنس عودة من نشطاء الحراك الفلسطيني الموحد ضد الفساد.

 

وقال الحراك إن السلطة اعتقلت عودة لأنه يحب وطنه ويحارب الفساد، واما ابن محمود الهباش، الذي يتاجر بالمخدرات واخوه يمنع اعتقاله لانه "واصل".

 

ودعا الحراك الفلسطيني الموحدة لوقفة احتجاج، غدا الاحد 14 يوليو 2019 الساعة ١٢ ظهرا أمام مكتب وزير الداخلية ورئيس الوزراء محمد اشتيه، والكائن في مقر مجلس الوزراء - رام الله، للمطالبة بإطلاق سراح الشب الخلوق مؤنس عودة، وللمطالبة بمكافحة الفساد والفاسدين مثل ابن الهباش وغيرهم.

 

وفي تعليق الحراك الفلسطيني الموحد على اعتقال الناشط مؤنس عودة من قلقيلية وسكان رام الله تداول النشطاء رسالة للناشط في الحراك عامر حمدان للأجهزة الأمنية ولوزير الداخليه الدكتور محمد اشتيه.

 

وجاء في الفيديو: عندما دعا الحراك قبل أسبوع لتنظيم وقفة لمحاربة الفساد وتحمل رسالة مزدوجة بين إيصال رسالة إلى الضغط الصهيوأمريكي على الفلسطينيين ومساومتهم أمام المال، إضافة لمحاربة الفاسدين وتقوية مقومات الصمود الداخلية ومقدرات شعبنا ، فتم مواجهتنا بحملة تشويه وتتهمنا بالعمالة، وبعد أن تدخل الأسرى خشينا أن يتحول الأمر لما لا يحمد عقباه في هذا اليوم، إضافة إلى أن لا أحد يقول للأسرى لا، فتراجعنا وأجلنا الاعتصام".

 

وأضاف حمدان "كما رأيتم بإن الحملة الإعلامية التي كانت موجه ضد الحراك، تم سحبها فورا، ما يعطي إشارة إلى أنها حملة منظمة لتشويه وتأجيج الاعلام والمجتمع نحو الضغط على الحراك الموحد".

 

وقال: ونحن تنازلنا من أجل الوطن، لكن بالمقابل تفاجأنا يوم الخميس بدخول قوة من جهاز الأمن الوقائي لمكان عمل  مؤنس يوسف عودة، واعتقله، ثم فتش مكتبه، وبيته، وصادروا أجهزة الحاسوب حتى الخاص بزوجته.

 

وأوضح المتحدث باسم الحراك الموحد أن الوقائي تمنع عن الاستجابة لكل المطالب بالإفراج عن عودة، ما ولد لدينا شعور بأنه بداية لاستهداف الحراك، مع العلم أنه تم استدعاء شاب من قلقيلية قبل فترة.

 

وقال: إذا ظنت الأجهزة الأمنية أننا نمارس اجندة خارجية وممولين من الخارج، فلماذا صبرت علينا حتى الان، أم انه يراد للأجهزة الأمنية ان تقمع الصوت الحر والمعبر بقانونية عن رأيه.

https://www.facebook.com/amerhamda2n/posts/459762748194818?__xts__[0]=68.ARCC3UHCeReuCXUnhz6Kxej27Sp9L9N36LLy7B8J4rps1k4q5oQAXlV1p-zJFeUP3Agi5oojiUbB-GujVSndIdQx33zUiBIi7dlCaDfx_v_8b25GIDVHVy5QB5QFhaqfYMkjj9DzK4RjsLD19yBJjdnKAt_mBBGA-SbYdHNVCM41Bpzrp9SrIVZX4vTiUqM3PPjACuzLwfovG0l0wVp09qEtw0F_0GRLbTd8ji8U3_dQNvFeJL0x3esgepul6ruUvomwvRjeGpjidR7reSY6xKtvC__MPeVN9i_ctYosF_DMrBM5eoQzu42Eo9ZbFXfeDQxR419lM93NQjjoku0YgxcWgD2kxy-OeM6vnv8AAVJ8LAhv_LwTNSTHxE1BP6_J-FEKJcfUjSz_-Yp7Q2SiIYPJ5a1k6hHWThRM3u3GC_zA8BsYY2wlV2PmB_GrAbTt_invunIRRNNuILDa6BJ6VwLsH3TbhXMTbPPdxi5ykw&__tn__=-R

وأضاف "اشتية عندما جاء بخيار حركة فتح، قال في أول خطابته ان هذه حكومة الحريات وحرية الصحافة، مع العلم أن الحكومة السابقة كانت تعتقل أي منتقد وتلفق له التهم".

 

وأكمل قائلا: نحن الان نستغرب من اشتية، فإن كان يعلم انه تم اعتقال مؤنس عودة ولم يحرك ساكنا فهذه مصيبة، وإن كان لا يعلم فهذه مصيبة أكبر.. وهذا تحذير أن هناك ضربة لرأس الحربة وقادة الحراك للاعتقال دون تهمة.

 

وهنا تساءل الناشط حمدان: هل يعقل أن يعتقل من يكشف الفساد أم يعتقل الفاسدون نفسهم ؟ أتوقع أن هذه سياسة تكميم أفواه وهو ما يسأل عنه د. محمد اشتية.

 

وقال: غدا سيكون لنا موقف واضح من قضية الاعتقال، وسيكون لنا وقفة أمام مكتب اشتية، وندعو للتغريد عبر هشتاق لاطلاق سراح مؤنس، وعلى الجميع أن يكون يدا واحدا حتى لا يتكرر ما فعلته الأجهزة الأمنية بحراك المعلمين.

https://www.facebook.com/PACorruption/photos/a.1694064217359978/1974036299362767/?type=3&theater