04:39 am 3 أغسطس 2019

الأخبار تقارير خاصة أهم الأخبار

عباس يثور على استضافة العربية لـ"فتى دحلان"

عباس يثور على استضافة العربية لـ"فتى دحلان"
ثار رئيس حركة فتح والسلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير محمود عباس على استضافة قناة العربية السعودية لفتى دحلان، الناشط في الولايات المتحدة الأمريكية فادي السلامين.

وعبّرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) عن استنكارها ورفضها الشديدين للمقابلة التي أجرتها قناة (العربية) مع من وصفته بـ"شخص مشبوه تطاول على الشعب الفلسطيني وقيادته ومواقفها الوطنية التي ترفض (صفقة القرن) والتي قالت لا مدوية لمحاولات تصفية القضية الفلسطينية".

كما عبّرت الحركة عن استهجانها كون هذه القناة قناة عربية وتقع في مثل هذه السقطة اللاأخلاقية وتحاول التشكيك في موقف القيادة الفلسطينية التي تتصدى لمؤامرة (صفقة القرن) على الشعب الفلسطيني والأمة العربية وعلى القدس ومقدساتها، وفق بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وكانت قناة العربية، وضمن التضييق من النظام السعودي على محمود عباس قد استضافة السلاميين، وفتحت له الشاشة ليهاجم عباس ويذكر بهزائمه وخيباته السياسية والدبلوماسية المتواصلة.

وقال السلامين إنه ينتقد الفساد الموجود داخل المقاطعة في رام الله، وأن عباس يعتقد ان الشعب الفلسطيني يعيش نفس مستوى معيشته هو، و محمود عباس يقول على مدار ١٥ سنة قدم للفلسطينية كلمة "لا" بدون فائدة.

ورد السلامين لاحقا على بيان حركة فتح ضده، وتساءل: على ماذا تعتذر العربية؟ على أني قلت انه النا ٧٠ سنة بنسمع شعارات كاذبة؟ على أني قلت فهمونا شو هي صفقة القرن؟ على أني قلت لازم نقدم حلول للشعب بدل شعارات كاذبة؟.

ورغم مرور سنوات على الخلافات بين عباس ودحلان إلا أن آثارها لم تبرد في الإعلام، بل تزداد ضراوة يوما بعد آخر، خاصة مع اقتراب عباس من نهايته الحتمية، وطمع دحلان في خلافته على رأس المؤسسات الفلسطينية أو بعضها على الأقل.