08:19 am 17 ديسمبر 2019

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة تنسيق أمني

مؤسسة حقوقية تدعو اشتية لزيارتها ليرى بنفسه جرائم الاعتقال السياسي

مؤسسة حقوقية تدعو اشتية لزيارتها ليرى بنفسه جرائم الاعتقال السياسي

رام الله/

وجهت مؤسسة حقوقية دعوة لرئيس الحكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية دعوة لزيارتها للاطلاع على حجم جرائم الاعتقال السياسي الجارية في الضفة الغربية.

 

واختار المحامي محمد كراجة مدير مجموعة حقوقيون من أجل العدالة ارسال رسالة مختلفة لرئيس الوزراء عبارة عن تسجيل خطة العمل اليومية في مكتب المؤسسة الحقوقية في رام الله، والتي تظهر متابعة المحامين والمستشارين القانونيين لملفات مختلفة من الاعتقال السياسي لعدد من المواطنين لدى أجهزة أمن السلطة الفلسطينية.

 

وعرض كراجة في اللقاء مع مجموعة من القانونيين العاملين في المؤسسة خطة عملهم اليومية، والتي تظهر انشغال المؤسسة الحقوقية بمتابعة العديد من ملفات الاعتقال السياسي في الضفة الغربية.

 

وقال كراجة: سمعنا تصريحات رئيس الوزراء محمد اشتية عن عدم وجود أي معتقل سياسي في الضفة، ونقول له إننا نتابع قضايا معتقلين سياسيين في عدة مدن بالضفة، ونقول له ان الاعتقال السياسي موجود وممارس بشكل يومي.

 

 

رسالة موجهة من طاقم محامون من أجل العدالة إلى معالي رئيس الوزراء الدكتور محمد شتيه حول الاعتقال السياسي في الضفة الغربية

Posted by ‎محامون من اجل العدالة‎ on Sunday, December 15, 2019

وفي عرضه لجدول عمل المحامين في المؤسسة الحقوقية، قالت الأستاذة المحامية فاطمة الحلبي إن لديها اليوم عمل في محكمة نيابة رام الله، لمتابعة ملف المعتقلين السياسيين.

 

فيما تتابع المحامية حلا مع اثنين من مستشارتين قانونيتين أجانب قضايا المعتقلين السياسيين، فيما يتابع المحامي محمود في طوباس وطولكرم لمتابعة ملف المعتقل السياسي احمد أبو حسن.

 

كما تتابع المحامية ديالا ملف المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي عواد وعز الدين، فيما يتابع المحامي أحمد فاروق ملفات أربع معتقلين سياسيين في بيت لحم وفي الخليل ويطا.

 

ووجه كراجة دعوة لرئيس الحكومة لزيارة مكتب المؤسسة الحقوقية والاطلاع على ملفات الاعتقال على خلفية سياسية وعلى خلفية حرية الرأي والتعبير، متمنيا انتهاء ملف الاعتقال السياسي بالكامل، لإنهاء الانقسام وإعادة الوئام.

مواضيع ذات صلة