09:43 am 27 يونيو 2018

الأخبار

هل صحة الرئيس عباس مطمأنة!!!

هل صحة الرئيس عباس مطمأنة!!!
بحسب مصادر مقربة جدا من الرئيس عباس، فقد اشتد المرض بشكل كبير جداً عليه، وهو الآن في وضع صحي حرج جداً.

 

تقارير دبلوماسية خاصة قالت إن رئيس السلطة الفلسطينية لم يتماثل للشفاء، ولم يطرأ أي تحسن على صحته بعد مغادرته المستشفى منذ أكثر من شهر.

 

وتضيف التقارير الدبلوماسية الخاصة أن محمود عباس لا يزال طريح الفراش في منزله في رام الله، ولم يقم بأية زيارة إلى مقره الرئاسي في نفس المدينة.

 

وتؤكد المعلومات أن عباس نُقل من المستشفى مباشرة إلى منزله مع جميع الأجهزة والمعدات الطبية التي يحتاجها، وتم إخراجه من المستشفى مع ظهور إعلامي محدود في محاولة لإظهاره أنه عاد إلى وضعه الصحي الطبيعي.

 

ويقول دبلوماسيون مطلعون في رام الله إن محمود عباس لا يزال يعاني من المرض، وإنه مصاب بإرهاق شديد مع ارتفاع دائم في الحرارة، ونقص في مناعة جسمه، وأدى ذلك إلى ضعف وهزال شديدين.

 

ويقدر الدبلوماسيون أن الصراع على مستقبل رئاسة السلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح سيتطور في الأيام القادمة.

 

وكان عباس قد خضع لفحوصات طبية أجراها أطباء إسرائيليون من جهاز الأمن العام، دخلوا إلى المستشفى بصفة أطباء أجانب، بتنسيق مع رئيس جهاز المخابرات العامة ماجد فرح الذي يعد نفسه لخلافة عباس.
رابط مختصر

مواضيع ذات صلة